​"راسيل" منتجات طبيعية لمعالجة مشاكل الشعر والبشرة

غزة/ صفاء عاشور:

من منتجات طبيعية 100% ودون استخدام عناصر كيمائية، تصنع أستاذة المعالجة لاستخراج الطاقات السلبية من الجسم نوال عسقول منتجات "راسيل"، وبدأت تطرحها بالأسواق بعد أن جربتها على نفسها وأفراد عائلتها.

منتجات حاولت عسقول تقديم شرح وافٍ عن فوائدها للزبائن الذين زاروا زاويتها في معرض "غزة تصنع الحياة"، الذي أقيم بمدينة غزة، أخيرًا، وعرضت أمام مرتادي المعرض منتج قادر على حل بعض مشاكل الشعر، ومنتجات أخرى لتنظيف الجسم من الطاقة السلبية، وكريمات تعالج البشرة من جميع المشاكل.

وأوضحت عسقول التي تعيش في قرية الزوايدة وسط قطاع غزة أنها لم تكن تتصور أن يأتي اليوم الذي تصنع فيه المنتجات الطبيعية المركبة من الأعشاب والزيوت فقط، إذ إنها عملت أستاذة لغة عربية.

وقالت في حديث لـ"فلسطين": "كانت البداية عندما كنت أعالج المرضى باستخراج الطاقات السلبية من الجسم بالطب البديل، وكنت أطلب من المرضى استخدام بعض الزيوت والأعشاب لاستكمال العلاج".

وأضافت عسقول: "إن المرضى طلبوا أكثر من مرة أن أصنع لهم زيوتًا أو كريمات لهذا الأمر في المنزل وبيعها لهم تسهيلًا لاستخدامها بعد ذلك، ومن هنا انطلقت وتعلمت طريقة تصنيع الزيوت والكريمات بعد الحصول على دورات متخصصة في هذا الأمر".

وتابعت: "أعتمد طرقًا لتصنيع الكريمات والزيوت تستبعد أي مواد كيميائية، وتقتصر على المواد الطبيعية فقط"، مؤكدةً أن النتائج كانت مبشرة ورائعة لكل من استعملها على أكثر من صعيد.

وأشارت عسقول إلى أن أول منتج لها كان زيتًا سائلًا لاستخراج الطاقة السلبية من الجسم، وهو مصنوع من خليط من الزيوت والأعشاب الطبيعية، ويعمل على إراحة الجسد من الطاقة السلبية، وهو ما ينعكس على الحالة الجسدية والنفسية لمن يستعمل المنتج.

وبينت أنها صنعت زيوتًا وكريمات ومنتجات خاصة بالشعر والبشرة والجسم، لافتةً إلى أنها تستخدم أعشابًا تساهم في إعادة أكسدة الخلايا وتنظم عمل الأجهزة الداخلية للجسم، كما أنها تنظم الوظائف الحيوية للجسم، وتساعد على إنقاص الوزن.

وذكرت عسقول أنها تستعمل الزيوت والأعشاب الطبيعية في منتجاتها، رغم عدم توافر بعض المواد ذات الثمن المرتفع، التي يمنع الاحتلال إدخالها إلى قطاع غزة دون أي أسباب.

وأفادت أنها تصنع منتجات قليلة رغم الطلب الكثير عليها، حتى تبيع منتجاتها فورًا دون أن يكون قد مر عليها زمن طويل، وبذلك قد تفقد بعض خواصها وميزاتها، مستدركة: "المنتجات طبيعية تمامًا، ولا يوجد بها مواد مصنعة تعمل على حفظها مدة طويلة".