لبنان: مقتل متظاهر والحريري "يمهل شركاءه 4 أيام"

بيروت_فلسطين أون لاين

منح رئيس الحكومة اللبنانيّة، سعد الحريري، الفرقاء السياسيين مهلة 72 ساعة لتقديم "حلّ يقنع الجميع" للخروج من الأزمة الماليّة التي تمرّ بها لبنان، على وقع تظاهرات مستمرّة في مدن عدّة، أبرزها في العاصمة، بيروت.

وقال الحريري، في خطاب يبدو أنه موجّه إلى السياسيين أكثر من المتظاهرين، "من لديه حل إصلاحي غير ما قدمناه فليتفضل لتقديمه وليكن ذلك عبر انتقال هادئ"، وأضاف "هناك من يريدون أن يجعلوا مني كبش محرقة للأزمة والغضب الشعبي" و"الحديث عن وجود مخططات خارجية تستهدف الاستقرار في لبنان لا ينفي مشروعية وجع الناس وغضبهم".

واستعرض الحريري سلسلة من العراقيل في آليّة اتخاذ القرارات في الحكومة اللبنانيّة، وقال "عند المرور لتطبيق الإصلاحات التي تم اقتراحها تلاحَقَتْ العراقيل في كل المجالات"، تكرّرت "عند الوصول لخطوة خفض العجز المالي واجهنا اعتراضات وعرقلة وتصفية حسابات داخلية وخارجية".

وانطلقت التظاهرات أمس، الخميس، احتجاجًا على تردّي الأوضاع الاقتصاديّة وسط حزمة إجراءات جديدة، من المفترض أن تقدّمها الحكومة اللبنانيّة، قريبًا.