صحة غزة: بدأنا بتوسيع فئة المستهدفين من حملة التطعيم

...

أكد مجدي ضهير، مدير دائرة الطب الوقائي في وزارة الصحة بقطاع غزة، أن الحالة الوبائية في القطاع، مستقرة وآمنة، وذلك بعد الخروج من الموجة الثانية، بفضل الإجراءات والقيود الوقائية التي تم اتخاذها.

وأشار ضهير، في تصريحات إذاعية، مساء اليوم الأربعاء، إلى أن الجائحة لم تنته، ولا زالت موجودة وخطر عودتها ما زال قائماً، معربا عن عدم رغبته في عودة الموجة الثالثة.

وشدد ضهير على ضرورة توجه المواطنين لمراكز التطعيم لتلقي اللقاح؛ حتى يتم الوصول الى مناعة لكل المجتمع، لافتا في الوقت ذاته إلى أن الوزارة بدأت بتوسيع فئة المستهدفين من حملة التطعيم، بعدما كانت تستهدف من هم أكبر من 40 عاماً، حيث ان العمل الآن على فئة 30 عاماً.

وأضاف: "نرغب بزيادة المناعة المجتمعية للحد من تفشي الجائحة في حال كانت موجة ثالثة"، مضيفا: "الخطة الاستراتيجية لوزارة الصحة تستهدف تطعيم 70 % من المواطنين".

وأكد ضهير أنه تم تطعيم 50 ألف مواطن حتى الآن، منهم الكوادر الصحية والشرطية والمعلمين ومن لهم احتكاك مباشر بالمواطنين، متوقعاً وصول عشرات ومئات الآلاف من الجرعات والطعومات من مختلف الأصناف؛ حتى يتم الوصول إلى مناعة القطيع.

وأشار إلى أن الطعومات آمنة وتعطي نسبة جيدة من الوقاية من فايروس (كورونا).

المصدر / فلسطين أون لاين