اتحاد الصناعات: 3000 عامل سرحوا من عملهم نتيجة قصف المنشآت الاقتصادية

...

قال رئيس اتحاد الصناعات المعدنية والهندسية محمد المنسي إن الاحتلال دمر البنية التحتية الاقتصادية خلال العدوان الأخير، ونجري عملية إحصاء لما دمره العدو عبر لجان مختصة بالشراكة مع وزارة الاقتصاد سواء بالأماكن والمخازن والآليات والمعدات والمواد الخام والمنتجات، ولم ننتهي بعد من تقييم الأضرار التي بلغت حتى اللحظة عشرات ملايين الدولارات.

وأوضح في تصريحات صحفية، أن 3000 آلاف عامل تم تسريحهم من العمل نتيجة قصف المنشآت الاقتصادية وتوقفها عن العمل، إضافة لإغلاق معبر كرم أبو سالم والذي هو بالأساس لا يلبي احتياجات قطاع غزة ومصانعها.

وبين أنه "لم نتلق أي مساعدات من أي جهة، ولم يتلق عمالنا أي مساعدة وهو ما يزيد من معاناتهم، ومنذ عام 2014 لم نتلق إلا 10% من نسبة الأضرار في مصانعنا لإعادة الإعمار."

وأشار "أكثر من 20 مصنعاً تم تدميرها كلياً، والمناطق الصناعية هي مناطق محمية وفق القانون الدولي ويجب توفير حماية لها، والاحتلال استهدف المصانع دون تحذير ولم يتم استخراج المعدات. "

ولفت إلى أن الاحتلال يريد أن يحولنا لشعب مستهلك وهذا مرفوض وسنعمل على صناعة ما يلزمنا، وندعو الدول المانحة لدعم القطاع الصناعي وعلى السلطة والوسطاء تحمل مسؤولياتهم في إعادة إعمار المنشآت الاقتصادية، ونطالب الاحتلال بفتح معبر كرم أبو سالم وإدخال المواد الخام لمصانعنا.

المصدر / فلسطين أون لاين