بالصور نواب محافظة خان يونس يزورون عدداً من مقار الأجهزة الأمنية

...

زار وفد من نواب كتلة التغيير والإصلاح في محافظة خان يونس عدد من مقار الأجهزة الأمنية في المحافظة، للتهنئة بالنصر والسلامة، وللاطلاع على تحديات العمل أثناء العدوان على قطاع غزة.

وضم وفد النواب د. خميس النجار ود. يونس الأسطل ويحيى العبادسة ويونس أبو دقة، كما رافق الوفد العقيد إسماعيل الأسطل مدير دائرة المحافظات في هيئة التوجيه السياسي والمعنوي.

وشملت الزيارة مقر جهاز قوات التدخل وحفظ النظام، وجهاز الامن الداخلي، وجهاز الأدلة الجنائية وهندسة المتفجرات، وجهاز الشرطة البحرية.

والتقى الوفد بقائد جهاز حفظ النظام الرائد سلمي البيوك، والذي شرح طبيعة عمل الجهاز، واضعاً الوفد في صورة الاحتياجات الضرورية للعمل، حيث أن المعدات التي يستخدمها أفراد الجهاز متهالكة، والاحتلال يمنع دخولها.

وفي كلمته أشار العبادسة إلى أن الدعاية الإسرائيلية بدأت تسقط، مؤكداً أنه رغم توقف العدوان على قطاع غزة، إلا أن تداعيات صمود الشعب الفلسطينية ووقوفه يدا واحدة في وجه آلة البطش ما زالت تؤثر على صورة كيان الاحتلال وتحقق اختراقات على المستوى السياسي والشعبي العالمي.

وعلى أنقاض مقر جهاز الأمن الداخلي، الذي دمرته طائرات الاحتلال بست صواريخ جعلته ركاماً، التقى وفد النواب بقائد الجهاز مقدم بهجت المدهون، والذي وضع الوفد في صورة العمل المعقد أثناء العدوان.

وأشار العبادسة إلى أن استهداف مقرات الأمن الداخلي دليل على الجهد الكبير المبذول في ملاحقة العملاء، مؤكداً على أن قطع الطريق على العملاء وتجنيد جدد هو مهمة وطنية لا تقل عن مهمة القتال في ساحات المعركة.

وفي إطار متصل، التقى الوفد بالمقدم محمد أبو شمالة، مدير جهاز الأدلة الجنائية وهندسة المتفجرات، والذي وضح للوفد الزائر أن المقدرات الأساسية التي يمتلكونها هي المقدرات البشرية، وهي التي حققت الإنجازات، حيث أن المقدرات المادية متواضعة جدا ولا ترقى لمستوى التحدي الذي يتطلبه عمل الجهاز.

وأثنى الوفد الزائر على الكفاءة العالية لأفراد الجهاز، ومهنيتهم التي مكنتهم من كسب ثقة المنظمات الدولية الخاصة بنزع الألغام والمتفجرات، إذ تُعتمد تقارير الجهاز ويستند عليها في كثير من الإجراءات.

واختتم الوفد الزيارات، بزيارة لمقر جهاز الشرطة البحرية، والذي وضح مديره العقيد وائل عبيد أن تأمين الساحل لا يقل اهمية عن تأمين مركز المدينة، وأنهم يواجهون تحديات كبيرة في محافظة خان يونس في تأمين ساحل البحر نظرا لبعده عن العمران وطول الساحل.

وكرم وفد النواب الشرطي في البحرية نضال النجار، الذي أنقذ طفلين من الغرق قبل عدة أيام، وهو في زيه الرسمي، حيث وقع الطفلان في دوامة بحرية سحبتهم بعيداً عن شاطئ البحر.

d80a5935-6849-4118-931d-b6503aafe1ce.jpg
e0d38bfc-7251-4b7c-af14-96bfa0bd4b82.jpg
 

المصدر / فلسطين أون لاين