اعتصام في حوسان عقب منع الاحتلال المزارعين من دخول أراضيهم

...

اعتصم، عصر اليوم السبت، العشرات من مزارعي بلدة حوسان غرب بيت لحم  احتجاجا على منعهم من قبل قوات الاحتلال من دخول أراضيهم الزراعية.

وكانت قوات الاحتلال وفي وقت سابق من اليوم منعت  مزارعي حوسان، من الدخول والعمل في أراضيهم الواقعة داخل إحدى المستوطنات الجاثمة على أراضي المواطنين عنوة.

 وقال المزارع محمد حمامرة إن قوات الاحتلال منعتنا اليوم من الدخول والعمل في أراضينا بمنطقة قديس التي تقع داخل مستوطنة "بيتار عيليت" الجاثمة عنوة على أراضي حوسان.

وأضاف حمامرة: "ان مساحة الأراضي التي يمنع أصحابها من دخولها نحو 100 دونم يزرعها أصحابها ويعتاشون منها، مؤكدا أن الاحتلال يفرض عليهم قيودا تحد من عملهم بها.

وأكد انهم لن يسمحوا للاحتلال بسرقة أراضيهم مهما حدث.

وأشار إلى أن الأهالي في هذه المنطقة يعانون من اعتداءات المستوطنين خلال العمل بالأرض، من خلال سرقة المعدات الزراعية، وسرقة الثمار الموسمية، وتعرضهم للضرب من المستوطنين، مضيفا أن الاحتلال يفتشهم ويدقق في هوياتهم كلما ذهبوا إلى الأرض.

وتقع قرية حوسان إلى الغرب من بيت لحم وعلى بعد 5.6 كم هوائي منها، يحدها من الشرق بلدة الخضر، ومن الشمال قرية بتير، ومن الغرب قرية وادي فوكين والخط الأخضر، ومن الجنوب قرية نحالين.

المصدر / فلسطين أون لاين