طبيب روسي يحدد العلاقة بين ارتعاش العين والإصابة بالسرطان

...
صورة تعبيرية

قال طبيب الأعصاب ألكسندر إفدوكيموف، إن التشنجات اللاإرادية قد تكون علامة على الإصابة بالسرطان.

ووفقا له، فإن أحد الأسباب المحتملة للارتعاش اللاإرادي للجفن العلوي أو السفلي هو مشاكل الجهاز العصبي المركزي والمحيطي.

قال إفدوكيموف للقناة الخامسة الروسية: "يمكن أن يكون الارتعاش ناتج عن ضرر في العصب الوجهي أو التهاب الدماغ أو التهاب السحايا أو سرطان المخ أو أسباب خطيرة أخرى".

وأكد أنه في مثل هذه الظروف، يتميز التشنج العصبي بمدته، وحذر الطبيب: "يمكن أن تستمر شهرين أو ثلاثة أو أربعة أشهر. إذا استمرت التشنجات اللاإرادية لديك لأكثر من شهرين، فيجب رؤية طبيب أعصاب لإجراء الفحوصات، وإذا لزم الأمر، وصف العلاج".

أوضح إفدوكيموف أن ارتعاش العين غالبًا ما يبدأ بسبب الإرهاق والإجهاد والإرهاق، وكذلك بسبب الحمل الكبير على العمود الفقري العنقي. في مثل هذه الحالات، يُنصح بالتوجه إلى طبيب تقويم أو معالج تدليك.

المصدر / وكالات