اللواء عباس كامل يصل قطاع غزة لمناقشة 3 قضايا مهمة

...

وصل اللواء عباس كامل ممثل الرئيس المصري، ظهر اليوم الإثنين، إلى قطاع غزة برفقة عدد من أعضاء جهاز المخابرات إلى قطاع غزة، عبر حاجز بيت حانون( إيرز) شمال القطاع.

ومن المقرر أن يلتقي اللواء كامل برئيس حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في قطاع غزة، يحيى السنوار، الذي وصل اليوم إلى فندق المشتل شمال غرب مدينة غزة.

وفي وقت سابق، أنهى اللواء كامل اجتماعاته مع رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وأيضًا رئيس السلطة محمود عباس، حيث تركزت المباحثات على قضية إعادة اعمار قطاع غزة، وصفقة تبادل الأسرى مزمعة.

وتشير الأنباء إلى نية السلطات المصرية إنشاء مدينة سكنية في قطاع غزة ضمن مشاريع إعادة الإعمار، والتي من المرجح أن يبحث اللواء عباس كامل تفاصيلها مع قادة حركة حماس في القطاع.

وبحسب مصدر مطلع فضل عدم الكشف عن هويته، في تصريح خاص لوكالة "الأناضول" التركية اليوم، أن زيارة كامل إلى قطاع غزة ستستغرق عدة ساعات، سيبحث خلالها ثلاثة ملفات رئيسية مع رئيس حركة حماس بغزة يحيى السنوار، وعدد من قيادة الحركة، في حين سيعقد اجتماعًا موسعًا آخر يضم قيادة عدد من الفصائل الفلسطينية في القطاع.

وأشار المصدر إلى أن تثبيت وقف إطلاق النار في قطاع غزة سيتصدر مباحثات عباس كامل، إلى جانب ملف إعادة الإعمار لما دمرته حرب الاحتلال، فضلاً عن قضية تبادل الأسرى بين حماس والاحتلال.

وبين أن الاحتلال الإسرائيلي يولي اهتمامًا بالغًا بقضية جنوده الأسرى في القطاع، ويحاول ربط أي تقدم في ملف إعادة الإعمار بالإفراج عنهم، إلا أن حركة حماس تفضل الفصل بين الملفين، ورهن إطلاق سراح الجنود بإفراج الاحتلال عن المعتقلين الفلسطينيين في سجونها.

 

المصدر / فلسطين أون لاين