خليل الحية: كسرنا راية العدو وسنراكم القوة من أجل الانتصار

...

أكد عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية " حماس " خليل الحية، أن المقاومة الفلسطينية كسرت راية العدو خلال معركة سيف القدس، وحولت مدنه أشباحا وخوفا، مشددا على أنه لا مقام للاحتلال الصهيوني على أرضنا.

وقال الحية خلال مهرجان تأبين لشهداء معركة سيف القدس في محافظة خانيونس مساء الخميس، ظن البعض أن العدو لا يُهزم، لكننا قهرناه وحولنا مدنه إلى رعب وخوف، مؤكدا أننا متيقنون من أن العدو إلى زوال، ونحن على نصر قريب، أقرب مما يتصوره الناس.

وأضاف أننا نقف في مرحلة فاصلة من تاريخ جهادنا وقتالنا ونصرنا، ونحن شعب يرنو إلى الحرية والانعتاق من الاحتلال وكنسه عن كل أرضنا، وأردف بالقول: حق لنا أن نفرح، ونحن على يقين أن النصر أقرب، وسيكون النصر في عهدكم وبأيديكم وبسلاحكم.

وتابع لا تضعفنا التضحيات، ولا يقعدنا ارتقاء الشهداء، ولا يرعبنا أزيز الطائرات، وأصوات المدافع، مردفا: رسالتنا اليوم هي الصمود والتحدي والأمل بنصر الله، وعلى هذه الجولة سنراكم من أجل الانتصار.

وشدد الحية على أننا أسود في المواجهة وفي القتال وفي السجون وفي الشهادة وفي القيادة وفي الريادة وفي النصر وفي التحرير.

تَوحَدنا بالبندقية

وأكد الحية أن شعبنا خاض المعركة موحدا، وأننا تَوحَدنا بالبندقية، وتوحدت الكتائب مع الفصائل في الغرفة المشتركة، وتوحد السيف مع الدم.

وأضاف لقد سُل سيف القدس من غمده ولن يعود إلا بتحريرها، ونقول للاحتلال إن عدتم عدنا، وإن زدتم زدنا، والقدس وشعبنا وأهلنا خطوط حمراء، مشيرا إلى أن معركة سيف القدس كشفت حقيقة الاحتلال، والضعفاء هم من ضخموه، وضربات المقاومة أذلته، وفشل فشلا ذريعا.

وتابع الحية أن هذا الكيان الضعيف الهش نجح في قتل الأطفال وتدمير البيوت والمصانع والمزارع والمنشآت ليظن أنه يكسر شوكتنا.

إعمار غزة

وأكد الحية أن حركة حماس تطرق كل الأبواب من أجل إعادة إعمار غزة، مضيفا: جادون في تعمير كل ما دمره الاحتلال، وهذه رسالة للأمة التي تريد نصرا في القدس.

وتابع: بإمكانكم أن تكون لكم سهام في دحر الاحتلال بدعم الشعب بما تملكون وتستطيعون.

وأضاف الحية: حق على أمتنا التي نبذل من أجلها دماءنا، أن تكون معنا في مساندة شعبنا ودعم مقاومتنا، وسنغيث شعبنا بما نملك على أمل أن يصل الدعم العربي والإسلامي.

وتوجه الحية بالتحية لأرواح شهداء شعبنا، مضيفا أننا على عهد الشهداء والقادة، ولن نغير ولن نبدل ولن نستقيل ولو أخذوا منا البيوت والأرواح، فنحن على طريق القدس سائرون.

كما توجه الحية بالتحية والشكر لكل من دعم شعبنا ووقف إلى جانبه من الشعوب والشرائح والرجال.

المصدر / فلسطين أون لاين