6 قتلى إثر انفجار قنبلة بتجمع مؤيد لفلسطين جنوب غربي باكستان

...

قتل 6 أشخاص وأصيب 14 آخرين بجروح، الجمعة، جراء انفجار قنبلة زرعت في دراجة نارية أثناء مرور مظاهرة تأييد لفلسطين جنوب غربي باكستان.

وقال الناطق باسم الحكومة المحلية في بلوشستان، "لياكات شهواني" للأناضول، الجمعة، إن "قنبلة مزروعة بدراجة نارية انفجرت خلال مظاهرة ضد إسرائيل في مدينة "شامان" التابعة لولاية "بلوشستان" (جنوب غرب).

وأضاف أن "المعلومات الأولية تشير إلى مقتل 6 أشخاص على الأقل، وإصابة 14 آخرين بجروح، حالة 4 منهم خطيرة".

وأشار إلى أن "الانفجار وقع بالقرب من سيارة رئيس جمعية علماء الإسلام في بلوشستان "مولانا عبد القادر لوني" الذي كان يقود المظاهرة".

وأكد أن لوني أصيب بجروح طفيفة.

وندد شهواني بشدة بالهجوم قائلاً إن "الإرهابيين أرادوا تدمير سلام بلوشستان".

وأضاف أن "أعداء التضامن مع الفلسطينيين المضطهدين يقفون إلى جانب العدوان الإسرائيلي".

كما أدان رئيس وزراء بلوشستان جام كمال خان علياني الهجوم، معرباً عن أسفه للخسائر في الأرواح، بحسب صحيفة "داون" المحلية.

وقال علياني، في تصريح صحفي، إن "العناصر الإرهابية لا تستحق أي تساهل، ولن يسمح لأحد بتعكير صفو القانون والنظام في الولاية".

وأعرب رئيس الوزراء الولاية عن تعازيه لذوي القتلى، ووجه السلطات بتقديم أفضل التسهيلات الطبية المتاحة للمصابين.

وحتى ظهر الجمعة لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

المصدر / الأناضول