استهدفها "القسام" في قاعدة عسكرية للاحتلال الإسرائيلي

بالصور الإعلام العبري يكذب.. نشطاء فلسطينيون يكشفون زيف صورة الحافلة المسربة

...
صورة أرشيفية

كشف نشطاء فلسطينيون وإعلاميون، زيف الصور التي سربتها وسائل الإعلام العبرية للحافلة التي أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" استهدافها صباح اليوم، في القاعدة العسكرية (زيكيم) شمال قطاع غزة.

وفور إعلان "القسام" استهداف الحافلة العسكرية بمن فيها من جنود، سارعت وسائل إعلام عبرية لنشر صور زعمت أنها للحافلة المستهدفة، لكن سرعان ما كشفها نشطاء وإعلاميون فلسطينيون.

ونشر النشطاء والإعلاميون الفلسطينيون صور الحافلة قبل سرقتها من قبل الإعلام العبري والكتابة عليها باللغة العبرية، ليتبين أنها حافلة ليبية تم مستهدفة عام 2018م.

بدورها، أكدت مصادر محلية، أن ألسنة اللهب لاتزال تتصاعد من الحافلة المستهدفة، في حين لا تزال كتائب القسام تقصف الحافلة وما حولها بقذائف الهاون حتى لحظة إعداد هذا الخبر.

ومن المتوقع أن تنشر كتائب القسام في وقت ولاحق فيديو مصور لعملية استهداف الحافلة.

وحتى ذلك الحين نترككم مع الصور التي نشرها الإعلام العبرية زاعماً أنها للحافلة المستهدفة، وصورة الحافلة الحقيقية (أصل الصورة).

(الأصل)
f3c9c625-cd15-4cf7-9771-5a0a186791e3 (1).jpg

فيما يلي الصور التي نشرها الإعلام العبري:


aa49d09b-8b9b-49f8-9bde-537a9316a46c.jpg
dc06d6dc-4b35-4fdf-b8f7-f3d414eadbd0.jpg



1d90a0f3-85ef-4b9b-8b39-d6344a81266b.jpg

المصدر / فلسطين أون لاين