حماس والجهاد توجهان التحية إلى مدينة اللد وشبابها المنتفضين

...

وجهت حركتا "حماس" و"الجهاد الإسلامي" التحية إلى مدينة اللد المحتلة، وشبابها المنتفضين دفاعاً عن القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وقال الناطق باسم حركة "حماس" حازم قاسم، إن هذه الهبة تؤكد من جديد وحدة كل أبناء شعبنا في كل أماكن تواجده على امتداد أرض فلسطين التاريخية.

ودعا قاسم شعبنا الفلسطيني في كل مدن الضفة والداخل المحتل للاستمرار في الهبة لنصرة القدس والأقصى والاشتباك مع الاحتلال ليدفع ثمن عدوانه على مقدساتنا وشعبنا.

بدورها، قالت حركة الجهاد الإسلامي في بيان: "لقد أثبت أهلنا عمق انتماءهم الوطني وهم ينخرطون بكل شجاعة وبسالة في انتفاضة رمضان مدافعين عن القدس ومنتصرين للأقصى".

ونعت الجهاد شهيد الواجب الذي ارتقى وسالت دماؤه الطاهرة مشعلة غضب الجماهير في وجه الاستيطان الإرهابي.

وختمت قائلة: "إن بسالة شباب اللد الأحرار ستسجل في صحائف المجد والبطولة بأحرف من نور وثورة".

المصدر / فلسطين أون لاين