التعليم غزة: من المبكر الحديث عن إنهاء الفصل الدراسي الحالي

...
صورة أرشيفية

قال مدير عام الإشراف التربوي في وزارة التربية والتعليم بغزة محمود مطر: "إنه من المبكر الحديث عن إنهاء الفصل الدراسي الحالي"، مؤكدًا على متابعة الحالة الوبائية لانتشار فيروس "كورونا" في قطاع غزة وفي ضوء تطورها سيتم اتخاذ الإجراءات المناسبة.

وأوضح في تصريح لإذاعة صوت الأقصى المحلية، السبت، أن الوزارة لم تعلن عن تعطيل الدراسة إنما الانتقال من التعليم الوجاهي إلى التعليم عن بعد، وعند تحسن الحالة الوبائية سيتم العودة للتعليم الوجاهي، مؤكدًا على أن المرحلة الابتدائية من الصف الأول إلى الرابع، لها حساسية لأنها مرحلة تأسيس وتحتاج توسيع الإدراك وهذا عبء على أولياء الأمور.

وذكر أنه يوجد تقييم بشكل مستمر لما نبذله من جهود خاصة وأن هذه المرحلة لا يوجد بها امتحانات، وسيتم إعطاء الأولوية لهذه الصفوف في حال عاد التعليم الوجاهي، منوهًا إلى أن الوزارة تدرس بشكل جدي وتنسق مع مؤسسات شريكة لتجهيز برنامج تعويضي لطلبة الصفوف الأولى في الإجازة الصيفية، لـ "أن اختصار المهارات بهذه الصفوف صعبة جدا ويحتاجها الطالب لأنها مرحلة تأسيسية لحياته العلمية".

وأاد بأن الوزارة شرعت بالتنسيق مع الجهات المانحة بتوزيع جهاز (تابلت) لبعض الطلبة ولدينا أعداد كبيرة من الطلبة ممن لديهم احتياج، مشيرًا إلى أنه وبالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية، "وجدنا أن أكثر من 40 ألف طالب يصنفون بالأشد فقراً، لذلك الوزارة فعلت قنوات مختلفة للتعليم عن بعد، وكل ما يمكن توفيره قليل أمام ظروف المواطنين".

وحول مصير امتحانات الثانوية العامة، قال مطر: "إن الثانوية العامة مرحلة مهمة وغداً سيتم إطلاق مشروع اسمه التمكين والتميز وسيستفيد منه أكثر من 10 آلاف طالب في مراكز مختلفة".

وختم بالقول: "سيتم مراجعة المنهاج وجاهياً ثم سيتقدم الطلاب لامتحان تجريبي، ويوجد قرار لدى الوزارة أن امتحانات الثانوية العامة ستعقد في موعدها وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية بغض النظر عن تطور الحالة الوبائية".

المصدر / فلسطين أون لاين
البث المباشر