"ذرائعه بإغلاق المطارات بسبب كورونا زالت"

الاتحاد الأوروبي يكشف لـ"فلسطين" خطته إذا رفض الاحتلال إدخال بعثة المراقبة

...
صورة أرشيفية
غزة/ يحيى اليعقوبي:

كشف المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي في الأراضي الفلسطينية المحتلة شادي عثمان عن وجود خطط بديلة لدى الاتحاد إذا رفض الاحتلال الإسرائيلي إدخال بعثة المراقبين الدوليين على إجراء الانتخابات التشريعية المقبلة.

ولفت عثمان في حديث لصحيفة "فلسطين" إلى أن الاحتلال لم يرد على طلب الاتحاد الأوروبي بالسماح لبعثته التحضيرية بالقدوم لمراقبة إجراء الانتخابات حتى اللحظة، وأن الاتحاد يتطلع إلى التزامه بالاتفاقيات الموقعة.

وأوضح أن لدى الاتحاد خيارات مختلفة للتعامل مع الملف تتم دراستها حاليا من خلال الأطقم الفنية التابعة له، ومنها ما له علاقة بوجود عدد كبير من البعثات الدبلوماسية في فلسطين، مؤكدا أن الاتحاد خلال هذه الفترة بانتظار الرد النهائي من الاحتلال، والذي يفترض أن يكون خلال نهاية الشهر الجاري.

واعتبر أنه كلما اقترب موعد إجراء الانتخابات تزداد الأمور صعوبة في جلب فريق كبير من المراقبين، منبها إلى أن ذرائع الاحتلال وحججه بشأن جائحة كورونا قد زالت، بعد عودة حركة المطارات في العالم.

ولفت المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي أن مكتب الاتحاد يتواصل بشكل شبه يومي مع سلطات الاحتلال للاستفسار عن الموافقة من عدمها "لكنها تتعمد في كل مرة عدم إعطاء إجابة".

وبشأن إن كان الاتحاد سيتعامل مع حكومة تضم حركة المقاومة الإسلامية حماس، أكد عثمان أن الاتحاد ينتظر "انتخابات شفافة ونزيهة وديمقراطية" تمثل الكل الفلسطيني، أما التعامل مع الحكومة فهذا مرتبط ببرنامجها الذي ستعلن عنه، في ظل وجود 36 قائمة و"لا أحد يتوقع ماذا يمكن أن ينتج عنها".

المصدر / فلسطين أون لاين