الأوقاف بغزة: نحرص على إقامة الصلاة داخل المساجد في رمضان

...
صورة أرشيفية

أكد المتحدث باسم وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في قطاع غزة د. عادل الهور، اليوم السبت، على أن الوزارة حريصة على إقامة الصلاة داخل المساجد في شهر رمضان المبارك، وذلك بسبب طبيعة الحالة الوبائية داخل قطاع غزة ومدى التزام المواطنين بإجراءات الوقاية والسلامة.

وقال الهور في تصريح لإذاعة (صوت الأقصى): "منذ اللحظة الأولى لدخول الفايروس لقطاع غزة، وضعنا دليل إجراءات للتعامل داخل المساجد وشكلنا لجان طوارئ لمتابعة إلتزام المواطنين وقمنا بتوجيه الناس بضرورة الإلتزام بمعايير السلامة والوقاية".

وأضاف: "الجهات المختصة أكدت أن المساجد ليست مكاناً لانتشار الأوبئة وهذا جاء بعد التزام المواطنين بإجراءات الوقاية التي قمنا بها داخل المساجد، والتزام الناس سيؤدي لانخفاض أعداد الاصابات".

وتابع: "إذا استمرت الأمور ولم نصل للإغلاق الشامل، سيتم استيعاب المصلين في المساجد خلال شهر رمضان بقدرة لا يزيد عن 35% مع  ضرورة ارتداء الكمامة وإحضار سجادة الصلاة وعدم التجمع والتسليم، واستخدام الساحات المكشوفة بالتنسيق مع وزارة الأوقاف حتى نضمن عدم الاكتظاظ".

واسترسل: "إن وعي المواطن واستشعاره بخطورة الأمر مهم، والاستهتار مخالف للشرع، ولا بد أن يتحلى الجميع بالمسؤولية، وندعو لجان الطوارئ بالمساجد لمتابعة الإجراءات وسيتم إغلاق أي مسجد غير ملتزم بإجراءات الوقاية، فنحن نعيش في ذروة موجة ثانية بالفايروس وعلى المواطنين تحمل المسؤولية سواء بالمساجد وخارجها".

المصدر / فلسطين أون لاين