عوض ومصلح يتفقدان مقر قيادة الشرطة ويطَّلعان على ترتيبات تأمين الانتخابات

...
جانب من الجولة

أجرى رئيس لجنة متابعة العمل الحكومي د.محمد عوض، ووكيل وزارة الداخلية والأمن الوطني اللواء ناصر مصلح، اليوم، جولة تفقدية على الإنشاءات والأعمال التطويرية بمقر قيادة الشرطة غرب مدينة غزة، واطَّلعا على ترتيبات تأمين الانتخابات.

جاء ذلك بحضور مساعد المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء محمود أبو وطفة، والمدير العام للشرطة اللواء محمود صلاح، ومساعديه، وعدد من مديري الإدارات الشرطية.

وافتتحا خلال الجولة مَقرَّيْن جديدين لإدارة المرور والنجدة، وشرطة التدخل وحفظ النظام بمحافظة غزة.

وأطلع صلاح الوفد الزائر على أبرز الأعمال التطويرية لجهاز الشرطة من بناءٍ وتطويرٍ لعدد من المرافق والمقار الخاصة بشُرطَتَي المرور والنجدة، والأدلة الجنائية وهندسة المتفجرات، والوحدة الخاصة "سهم"، والمكتب الإعلامي، ووحدة "كاف" للكلاب البوليسية.

وتفقَّد عوض ومصلح صالة كمال الأجسام وميدان الرماية الإلكتروني التابَعين لقوات التدخل وحفظ النظام، وقاعة الشهيد اللواء توفيق جبر ومسجد الشرطة.

واستمع الوفد الزائر لتفاصيل خطة جهاز الشرطة لتأمين عقد الانتخابات التشريعية القادمة في 22 مايو/أيار المقبل.

من جانبه، أكد عوض أن جهاز الشرطة بكل مكوناته "يحمل راية الإنسان الفلسطيني الصابر والواعي، عبر تعزيز صموده وتجذُّره على أرضه"، لافتًا إلى أن الاحتلال الإسرائيلي راهن على تحقيق الصدمة للمنظومة الأمنية والشرطية في غزة عبر استهدافه مواقع ومقدرات وزارة الداخلية والأمن الوطني خلال الحروب السابقة، إلا أنه مني بالفشل الذريع".

وأثنى عوض على الجهود الكبيرة لجهاز الشرطة وإداراته المتخصصة في بسط الأمن والأمان وتحقيق سيادة القانون، وتقديم الخدمة لشعبنا بشرائحه وفئاته كافة، خاصة ما تقوم به الأجهزة المختصة في مواجهة جائحة كورونا.

من جهته، قال مصلح: إن المؤسسة الشرطية تشهد تطورًا مستمرًا على عدة مستويات، وتعزِّز دور إداراتها المتخصصة في توفير الأمن والسلم المجتمعي، وخدمة أبناء شعبنا.

وأكد مصلح أن قيادة وزارة الداخلية تولي أهمية خاصة لجهاز الشرطة، نظرًا لطبيعة الأعباء المنوطة به في العديد من الجوانب المتعلقة بخدمة المواطنين، والحفاظ على حالة الأمن والاستقرار.

المصدر / فلسطين أون لاين