"الأونروا" ترحب بقرار الولايات المتحدة استئناف المساعدات لها

...
المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" فيليب لازاريني (أرشيف)

وصف المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" فيليب لازاريني قرار الإدارة الأميركية استئناف تمويل وكالة إغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين بالاختراق المهم والأخبار الجيدة.

وقال لازاريني: إن "الولايات المتحدة شريك قوي صاحَب الوكالة منذ إنشائها، ولعقود من الزمن".

جاءت تصريحات لازاريني خلال فعالية افتراضية بعنوان "تقديم المساعدة الضرورية للاجئي فلسطين: التحديات والفرص في سياق معقد"، عقدتها، اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف، بهدف تعزيز الدعم الدولي لحقوق لاجئي فلسطين، وحشد الدعم السياسي والمالي للأونروا.

وأشار إلى أن الوكالة ستواصل مواجهة تحديات مالية في الأشهر المقبلة، حتى مع الاستئناف المأمول للدعم من الولايات المتحدة، وستأتي في وقت مناسب لمساعدة الوكالة في الحفاظ على تقديم خدمات التعليم والصحة للأشهر المقبلة.

وكانت الأونروا أعلنت أنها على حافة الانهيار في نهاية العام الماضي، حيث كان عام 2020 مليئا بالتحديات.

وقال لازاريني إن اللاجئين الفلسطينيين في المنطقة يعتمدون بشكل شبه كامل على الخدمات التي تقدمها الأونروا، ويطلبون من الوكالة أن تفعل المزيد في وقت تواجه فيه محدودية في الموارد.

وتأتي الفعالية قبل ساعات من إعلان وزارة الخارجية الأميركية استمرار تقديم المساعدات للشعب الفلسطيني، من بينها 150 مليون دولار لوكالة الأونروا، كما تتضمن الحزمة 75 مليون دولار للضفة الغربية وغزة، و10 مليون دولار لدعم برامج "بناء السلام".

وكانت إدارة ترامب أعلنت في شباط/فبراير 2019 الماضي عن قطع المعونات الموجهة إلى الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، برعم أنها خطوة  "في إطار تشريع جديد (لمكافحة الإرهاب)".

وأنهت إدارة ترامب تمويلا بأكثر من 60 مليون دولار لقوات الأمن الفلسطينية بعد إعلان الاحتلال الإسرائيلي تأييده لقطع معونات أمريكية أخرى عن الفلسطينيين في وقت سابق.

 

المصدر / فلسطين أون لاين
البث المباشر