البنك الدولي يُقدِّم 20 مليون دولار لدعم قطاع الاتصالات الفلسطيني

...
صورة أرشيفية

أعلن البنك الدولي تقديم منحة بقيمة 20 مليون دولار لدعم تطوير قطاع الاتصالات والإنترنت في فلسطين، بما في ذلك تطوير شبكة ألياف ضوئية.

وقال البنك في بيان، اليوم، إن المنحة تهدف إلى زيادة إمكانية الحصول على خدمات النطاق العريض عالي السرعة في عدد مختار من المناطق الفلسطينية، والمساعدة في تطوير خدمات إلكترونية حكومية مختارة.

وأضاف البنك الدولي: "سيُسهِم مشروع تطوير الخدمات الرقمية في الضفة الغربية وغزة في تحقيق التعافي الاجتماعي والاقتصادي، وتعزيز القدرة على الصمود في وجه الصدمات، مثل أزمة جائحة فيروس كورونا، بتمكين المواطنين من الوصول إلى شبكة الإنترنت، والحصول على الخدمات الإلكترونية، وإجراء الأعمال إلكترونيا".

وقال المدير والممثل المقيم للبنك الدولي في الضفة الغربية وقطاع غزة كانثان شانكار: "لقد أدت أزمة كورونا إلى زيادة تفاقم القيود المفروضة على حركة الناس والبضائع في الأراضي الفلسطينية، وفي سياق كهذا فإن الإمكانات الكامنة التي يتمتع بها الاقتصاد الرقمي على الازدهار على الرغم من تلك القيود، تجعل منه مجالاً واعداً للتنمية الاقتصادية والوظائف ذات الأجور المرتفعة".

وأضاف شانكار: "بسبب القيود على ترددات الاتصالات اللاسلكية، كانت الأراضي الفلسطينية من بين آخر الأماكن في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي شهدت إطلاق شبكة اتصالات الجيل الثالث في عام 2018، في حين لا تزال شبكة الجيل الثاني في غزة، وبلغت التغطية السكانية لخدمات الاتصالات أدنى المستويات في المنطقة".

وتابع أن المشروع الجديد يهدف إلى "توسيع إمكانات التواصل الرقمي عن طريق مساندة تطوير البنية التحتية للألياف الضوئية، وفقا لقرار مجلس الوزراء الأخير بإنشاء شركة حكومية للألياف الضوئية".

وسيساعد المشروع أيضا في تهيئة بيئة مواتية على صعيد السياسات لقطاع الاتصالات السلكية واللاسلكية، من خلال مساندة تفعيل دور الهيئة الفلسطينية لتنظيم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وفقا للبيان.

المصدر / فلسطين أون لاين
البث المباشر