عقوبة قاسية لشركة "فيسبوك" بسبب انتهاكها خصوصية المستخدمين

...
صورة أرشيفية

وافق قاض فيدرالي أمريكي نهائيا، على سداد شركة "فيسبوك" 650 مليون دولار، لتسوية نزاع قانوني بشأن الخصوصية بينها وبين 1.6 مليون مستخدم في ولاية إلينوي الأمريكية.

وصدر القرار، بعد نحو 6 أعوام من رفع دعوى قضائية ضد عملاق التواصل الاجتماعي بدعوى انتهاك خصوصية المستخدمين.

رفع المحامي في شيكاغو، جاي إيدلسون، دعوى قضائية ضد "فيسبوك" في عام 2015، زاعما أن الشبكة الاجتماعية جمعت بشكل غير قانوني بيانات بيومترية للتعرف على الوجوه في انتهاك لقانون الخصوصية في إلينوي لعام 2008.

في نهاية يناير/ كانون الثاني من عام 2020، وافقت الشركة على دفع 550 مليون دولار بعدما فشلت في إسقاط الدعوى التي تحولت إلى دعوى جماعية في 2018. لكن في يوليو/ تموز قرر القاضي، جيمس دوناتو، أن المبلغ غير كاف.

خلال المحاكمة، تبين أن"فيسبوك" انتهكت قانون إلينوي من خلال تخزين البيانات البيومترية - المسح الرقمي لوجوه الأشخاص، لدعم ميزة وضع علامات على الوجوه - دون موافقة المستخدمين.

في عام 2019، اقترحت "فيسبوك" أن تكون ميزة التعرف على الوجه اختيارية فقط. وفقا لدوناتو، تعتبر القضية "نتيجة تاريخية" وتمثل "فوزا كبيرا للمستهلكين في منطقة الخصوصية الرقمية المتنازع عليها بشدة".

المصدر / وكالات