407 مستوطنا اقتحموا "الأقصى" خلال الأسبوع الفائت

...

شهد المسجد الأقصى المبارك الأسبوع الفائت اقتحام أكثر من 407 مستوطنا لساحاته بحماية من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

ووفق بيان لمؤسسات مقدسية اليوم الجمعة، تخلل اقتحامات المستوطنين تأديتهم طقوساً تلمودية وقيامهم بتصرفات استفزازية لمشاعر المصلين، كان يتقدمهم في أغلب الأيام المتطرف يهود غليك.

وتزامنت الاقتحامات هذه المرة مع وجود بعض المستوطنين الذين حملوا خارطة للهيكل المزعوم واستمعوا لشروحات عنه، تحت حماية قوات الاحتلال.

وتشهد فترة الاقتحامات إخلاء قوات الاحتلال المنطقة الشرقية من المسجد من المصلين والمرابطين، وذلك لتسهيل اقتحام المستوطنين.

وتأتي الاقتحامات ضمن جولات دورية يقومون بها تهدف لتغيير الواقع في المدينة المقدسة والمسجد الأقصى المبارك.

ومع تصاعد اقتحامات المستوطنين واصلت قوات الاحتلال استهداف المقدسيين من خلال الاعتقالات والإبعاد والغرامات، بهدف إبعادهم عن المسجد الأقصى، وتركه لقمة سائغة أمام الأطماع الاستيطانية.

ويستهدف الاحتلال بشكل خاص موظفي وحراس الأقصى والمرابطين فيه بالاعتقال والإبعاد والتضييق بهدف ثنيهم عن دورهم في حماية المسجد وتأمينه.

المصدر / فلسطين أون لاين