تقرير إسرائيلي يزعم: إحباط محاولة إيرانية لمهاجمة سفارة لنا بأفريقيا

...
من محيط السفارة الإسرائيلية في نيودلهي في أعقاب التفجير الجمعة الماضي (أ ب)

زعم تقرير إسرائيلي، اليوم الاثنين، أنه تم إحباط استعدادات إيرانية في محاولة لتنفيذ عملية انتقامية على اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، والعالِم النووي الإيراني، محسن فخري زادة.

وبحسب القناة العامة الإسرائيلية ("كان 11")، فإن الهجوم الإيراني المزعوم كان مخططا له أن يستهدف سفارة إسرائيلية في إحدى دول شرق أفريقيا.

ونقلت القناة عن مصادر استخباراتية غربية مطلعة أن إيران أرسلت عملاء إلى الدولة المذكورة (لم تحددها).

وادعت القناة أن مجموعة العملاء الإيرانيين كانت مهمتها جمع معلومات استخبارية عن السفارة الإسرائيلية وسفارة الولايات المتحدة وسفارة الإمارات، وفحص إمكانية مهاجمة إحداهن، وبحسب المصادر فإن بعض هؤلاء العملاء من حملة الجنسيات المزدوجة – الأوروبية والإيرانية.

وادعت المصادر أنه كجزء من إحباط هذه العملية، تم اعتقال بعض العملاء - بعضهم في مواطنين في الدولة الأفريقية المذكورة، وبعضهم من دول أخرى.

وادعت المصادر الاستخباراتية أن التخطيط الإيراني يأتي في إطار محاولة للرد والانتقام على اغتيال سليماني وفخري زادة.

ولم تحدد القناة طبيعة الهجوم الإيراني المزعوم.

المصدر / وكالات