"التجمع الإعلامي" يشيد باعتذار "القبس" لاستخدامها مصطلح "إسرائيل"

...
صورة تعبيرية

أشاد التجمع الإعلامي الفلسطيني اليوم الجُمُعة، بموقف جريدة "القبس الكويتية"، بشأن اعتذارها عن استخدام مصطلح "إسرائيل"، بدلًا من الكيان الصهيوني، والذي جاء في متن خبر نشرته بإحدى صفحاتها مؤخرًا.

وقال التجمّع الإعلامي في بيان صحفي له "تابعنا بكل افتخار ما قامت به جريدة القبس الكويتية التي طالعتنا اليوم باعتذارٍ محمودٍ عن استخدامها لكلمة (إسرائيل) بدلاً من استخدام المعتاد لمصطلح الكيان الصهيوني الذي استمرت في استخدامه منذ النشأة في بيانها التأسيسي".

ورأى أن اعتذار جريدة "القبس"، يعكس اعتزازها بتاريخها الوطني والقومي، الذي يشدّد على عدم الاعتراف بكيان الاحتلال، أمام محاولات بعض المطبّعين إضفاء الشرعية على علاقتهم بـ "تل أبيب".

وأضاف البيان أن "الموقف القومي والمسؤول لجريدة القبس ليس جديداً على وسائل الإعلام الكويتية، التي أبرزت مواقفاً وطنيةً منذ احتلال الكيان للأراضي الفلسطينية وما زالت، وهو موقف يعبر عن نهج دولة الكويت الداعم للقضية الفلسطينية وقضايا الأمة".

كما أشاد التجمّع الإعلامي بكل المواقف النبيلة الداعمة للحقوق الفلسطينية، والتي تقف في وجه محاولات التطبيع التي بدأتها عدد من الدول العربية، وسمحت لنفسها الانزلاق في مستنقع التطبيع الإعلامي، والذي كان آخره انضمام صحفية إماراتية لصحيفة عبرية، وإننا نعتبر أن اعتذار الجريدة هو تأكيد على موقف راسخ للإعلام الكويتي الوطني بكل مؤسساته.

المصدر / فلسطين أون لاين