في أول ظهور بعد أحداث الكونغرس.. ترامب: محاولات عزلي "سخيفة"

...

وصف الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، محاولات عزله من قبل الكونغرس بأنها "سخيفة للغاية"، محذرا من أنها ستتسبب بـ"غضب واسع".

جاء ذلك في أول تصريحات له أمام الصحفيين، بعد حادثة اقتحام أنصاره مبنى الكونغرس، الأسبوع الماضي، حسب ما نقلت شبكة "سي إن إن" الأمريكية.

وقال ترامب حول العزل: "إنه امتداد لأكبر عملية مطاردة ساحرات في تاريخ السياسة، إنها سخيفة، إنها حقا سخيفة، عملية العزل هذه ستتسبب بغضب واسع، وأنتم تفعلونها، إن ما يفعلونه أمر سيء".

وتابع: "من أجل أن تُكمل نانسي بيلوسي وتشك تشومر الطريق، أعتفد أن الأمر يتسبب بغضب واسع لبلادنا، يتسبب بغضب واسع، ولا أريد العنف"، حسب قوله.

ولم يتحدث الرئيس الأمريكي عن دوره في أحداث الأربعاء في الكونغرس التي تسبب بها أنصاره، لكنه قال: "لا نريد العنف، لا نريده أبدا، لا نريد العنف مطلقا".

وفي سابقة خطيرة بالحياة السياسية الأمريكية، شهدت واشنطن، يوم 6 يناير/كانون الثاني الجاري، مواجهات بين قوات الأمن ومحتجين من أنصار ترامب اقتحموا مبنى الكونغرس، أسفرت عن مقتل 5 أشخاص بينهم ضابط شرطة، واعتقال 52 آخرين.

والإثنين، طرح الديمقراطيون في مجلس النواب الأمريكي، مشروع قرار عزل  ترامب، رسميا.

كما حاول الديمقراطيون تمرير مشروع قرار يحث نائبه مايك بنس ومجلس الوزراء على إنفاذ التعديل 25 في الدستور، لكنه حُجب من جانب الجمهوريين في المجلس، حسب شبكة "سي إن إن".

وكان التعديل 25 في الدستور قد أقر عام 1967، بعد مرور 4 سنوات على اغتيال الرئيس جون كينيدي، وصمم من أجل التعامل مع وضع يكون فيه الرئيس غير قادر على أداء مهامه، ويسمح البند الثالث فيه بنقل السلطة بشكل مؤقت لنائب الرئيس.

المصدر / وكالات