بالمكانس.. قرويون أتراك يمارسون "الكورلينغ" على نهر متجمد

...
الأناضول

مع انخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء، تجمد "نهر قارص" الواقع شرقي تركيا، ليتحول إلى ساحة للتزلج يقضي فيها أهالي قرية "يولبويو" أوقات ممتعة.

وبسبب الانخفاض الشديد في درجات الحرارة بولاية قارص تحول عدد من الأنهار والجداول وبِرك المياه إلى جليد، ما مكّن أهالي المنطقة من ممارسة رياضة "الكورلينغ".

وأثناء فترة الحجر في ظل انتشار فيروس كورونا، استغل أهالي قرية "يولبويو" التابعة لقضاء "سوسوز"، فرصة تجمد الأنهار للتسلية الجماعية.

وباستخدام أدوات بسيطة يمارس كبار القرية التزلج ولعبة "الكورلينغ" على سطح النهر المتجمد بينما يستمتع صغارها بالمشاهدة والتشجيع.

ويستخدم السكان المحليون كرة ثلجية بدل "حجر الكورلينغ" للعب بها باستخدام المكانس اليدوية المنزلية لممارسة رياضة "كورلينغ".

وفي حديث للأناضول قال سرهات أيبيك، أحد سكان القرية إنه يقضي وقتا ممتعا مع شباب وأطفال القرية في نهر قارص المتجمد.

وأضاف: "نحاول نقل ما تعلمناها عبر شاشات التلفزيون حول رياضة الكورلينغ للأطفال، نريد أن ينشغلوا بهذه الألعاب بدلا من شبكة الإنترنت وجهاز الحاسوب".

وتابع "نعيش إثارة التزلج ولعب الكورلينغ هنا، نأتي في الشتاء ونقوم بأنشطة مختلفة، كما نخطط لتشكيل فريق كورلينغ للأطفال".

بدوره قال أردينتش باراك: "في الشتاء يكون هذا المكان باردًا باستمرار، كنا من قبل نتزلج باستخدام زلاجات خاصة، والآن تعلمنا الكورلينغ من التلفزيون".

وأضاف: "نستمتع باللعب معا مع احترام قواعد التباعد الاجتماعي، إنها لعبة جميلة أدعو الجميع لممارستها".

المصدر / فلسطين أون لاين