الاحتلال يسجل 29 وفاة وأكثر من 8300 إصابة بـ "كورونا"

...

أعلنت وزارة الصحة لدى حكومة الاحتلال، صباح اليوم الثلاثاء، عن ارتفاع حاد في عدد الإصابات بفيروس "كورونا"، بعد تسجيل 8308 إصابة جديدة خلال 24 ساعة الماضية.

وقالت "الصحة" إن 7.6 في المائة من نتائج الاختبارات التي أجريت يوم أمس كانت إيجابية، ويُعد هذا استمرارًا للاتجاه التصاعدي في معدل الإصابة بالفيروس في الأيام الأخيرة.

وبلغ إجمالي الإصابات لدى الاحتلال، منذ بدء تفشي الوباء 450 ألف و 116 إصابة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 3 آلاف 445 بعد تسجيل 29 حالة وفاة جديدة.

وارتفعت عدد الإصابات النشيطة إلى 55 ألف و 312 ، فيما ارتفع إجمالي الإصابات الخطرة إلى 764 ، منها 183 حالة تم ربطها بأجهزة التنفس الاصطناعي.

وتم أمس تشخيص 5135 شخصا بـ "كورونا"، وبلغت نسبة الاختبارات الإيجابية 6.6 في المائة.

وتعقد حكومة الاحتلال ظهر اليوم جلسة استثنائية لدراسة تشديد القيود المفروضة على في ظل مستجدات الصورة الوبائية في البلاد.

وتطالب صحة الاحتلال بفرض إغلاق شامل ومحكم لمدة أسبوعين، فيما حذر وزير صحة الاحتلال يولي ادلشتاين من أن تصبح إسرائيل إيطاليا التي شهدت ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات.

وبحسب جامعة "أكسفورد"، احتلت دولة الاحتلال المرتبة الثالثة في العالم من حيث عدد المصابين في الأسبوع الماضي مقارنة بعدد السكان، بعد الولايات المتحدة وبريطانيا.

وأعلنت شركة "موديرنا" الأمريكية أن وزارة صحة الاحتلال أجازت استخدام اللقاح المضاد لكورونا من إنتاجها وان الدفعة الأولى من الجرعات ستصل إلى تل أبيب الشهر الحالي.

وكانت "تل أبيب" قد تعاقدت مع الشركة الأمريكية على تزويدها بستة ملايين جرعة من هذا اللقاح.

وأصبحت دولة الاحتلال ثالث دولة بعد الولايات المتحدة وكندا تقر الاستخدام الطارئ لهذا اللقاح علما بأنه يخضع حاليا للمراجعة في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا وسنغافورة وسويسرا.

المصدر / فلسطين أون لاين