الاحتلال يتوقع إجراء تدريبات "جوية" مشتركة مع قوات خليجية "قريبا"

...

قال قائد سلاح الجو في جيش الاحتلال الإسرائيلي، عميكام نوركين، إنه يتوقّع إجراء تدريبات مشتركة مع القوات الجوية في دول الخليج العربي، قريبا.

وقال نوركين خلال ندوة عقدت في معهد "وايزمان" للعلوم في مدينة رحوبوت قرب (تل أبيب) المحتلة، مساء الأربعاء "لن يمر وقت طويل قبل أن نرى تدريبات مشتركة مع القوات الجوية الخليجية".

وأضاف بحسب صحيفة "معاريف" الإسرائيلية "هناك فرصة كبيرة واستراتيجية في الاتفاقيات مع دول الخليج، حيث لن يمر وقت طويل قبل أن نرى تدريبات مشتركة مع القوات الجوية الخليجية".

ولم يحدد المسؤول العسكري الإسرائيلي، الدول الخليجية التي يتوقع إجراء تدريبات مشتركة معها.

وبشأن اعتزام الولايات المتحدة بيع طائرات "إف-35" للإمارات، قال نوركين "نريد الحفاظ على ميزة الجودة لدينا".

وأضاف "بيع واشنطن طائرات "إف-35" للإمارات، سيؤثر على (إسرائيل)".

لكنه أضاف أن وزير حرب الاحتلال بيني غانتس، اتفق مع نظيره الأمريكي قبل شهرين للحفاظ على التفوق الإسرائيلي على صعيد الجودة".

وتابع "ليس من الجيد بالنسبة لنا أن يكون هناك طائرات متطورة في أجواء المنطقة".

ورغم معارضة مسؤولين إسرائيليين في أكثر من مناسبة اعتزام الولايات المتحدة بيع طائرات "إف-35" للإمارات، إلا أنّ رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو ألمح في أكتوبر/ تشرين أول الماضي إلى عدم معارضة (تل أبيب) على ذلك.

وعام 2016، اشترت دولة الاحتلال 50 مقاتلة من طراز "F-35" من الولايات المتحدة، يتم تسليمها تباعا على مدى 5 سنوات.

وخلال العام الجاري، أعلنت كل من السودان والإمارات والبحرين والمغرب الموافقة على تطبيع العلاقات مع (إسرائيل)، ووقعت الثلاثة الأخيرة بالفعل اتفاقات بهذا الخصوص.

المصدر / وكالات