الخليفي يحدد الموقف النهائي لباريس من رحيل نيمار

...

كشف تقرير صحفي فرنسي، اليوم الجمعة، عن تطور جديد بشأن مستقبل البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان.

ووفقًا لصحيفة "ليكيب" الفرنسية، فإن ناصر الخليفي، رئيس نادي سان جيرمان، أغلق كل أبواب الرحيل أمام نيمار، قبل نهاية عقده في صيف 2022.

وكان الخليفي صرح مؤخرًا "بدأنا الحديث مع نيمار ومبابي بشأن تمديد التعاقد، وستبقى المفاوضات معهما سرية للغاية، لكني واثق أن الثنائي يريد البقاء في باريس".

وأشارت ليكيب إلى أنه في حالة عدم نجاح مفاوضات التجديد مع نيمار، فإن الخليفي سيضع ثمنًا للنجم البرازيلي يبلغ 100 مليون يورو في الصيف المقبل.

وأوضحت أن إدارة باريس تدرك جيدًا أن الأزمة الاقتصادية حاليًا في الكرة العالمية ستمنع أي نادٍ من إنفاق هذا المبلغ للتعاقد مع نيمار.