سلمته رسالة باحتياجات القطاع الصحي

مدير الصليب الأحمر يصف الوضع الصحي في غزة بـ "المقلق للغاية"

...
جانب من لقاء اللجنة البرلمانية مع مدير الصليب الأحمر بغزة

سلمت اللجنة البرلمانية في المجلس التشريعي لدعم القطاع الصحي ومواجهة "كورونا" في غزة، اليوم الاثنين، الصليب الأحمر، قائمة بالاحتياجات العاجلة لوزارة الصحة بغزة من أجل مواجهة جائحة "كورونا".

جاء ذلك خلال استقبال رئيس اللجنة النائب محمود الزهار، وفدا من الصليب الأحمر، برئاسة مديرها في غزة إغناسيو كاساريس غارسيا، وذلك في مقر المجلس التشريعي بالقطاع.

وتم خلال اللقاء مع وفد الصليب الأحمر مناقشة واقع الحالة الصحية في غزة وسبل دعمها.

ووصف غارسيا الوضع الصحي في قطاع غزة بـ "المقلق للغاية"، مؤكدا أن الصليب الأحمر يعمل بتعاون وثيق مع وزارة الصحة بغزة.

ورحب بهذا اللقاء في المجلس التشريعي مع اللجنة البرلمانية لتعزيز دور الصليب في إنقاذ الوضع الصحي في قطاع غزة.

وأكد  كارسايس على مواصلة جهود الصليب الأحمر مع مختلف الجهات المعنية للقيام بدورهم الإنساني لمواجهة جائحة "كورونا".

وسلم النائب "الزهار" رئيس اللجنة البرلمانية غارسيا رسالة موجهة لرئيس الصليب الأحمر في جنيف بيتر ماوردير مرفقة بقائمة من الاحتياجات العاجلة لوزارة الصحة بغزة من أجل مواجهة جائحة "كورونا".

وتطرق لجهود اللجنة وتواصلها المستمر مع جهات برلمانية دولية من أجل العمل على مواجهة هذا الوباء وتقليل أخطاره عن الشعب الفلسطيني.

من جهته أكد النائب محمد فرج الغول أن اللجنة البرلمانية شكلت بهدف دعم قطاع الصحة بعد تفشي جائحة "كورونا"، وستعمل على التواصل الخارجي مع جهات دولية للتخفيف من آلام الشعب الفلسطيني في ظل الحصار الإسرائيلي.

ويعاني قطاع غزة، حيث يعيش أكثر من مليوني فلسطيني، من أوضاع اقتصادية ومعيشية متردية للغاية؛ جراء الحصار الإسرائيلي المتواصل منذ صيف 2006.

وتُفاقم أزمة جائحة "كورونا" من تردي الأوضاع الإنسانية والمعيشية بغزة، حيث تسببت حالة حظر التجوال  بفقد عشرات الآلاف من الفلسطينيين لأعمالهم.

وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، فإن إجمالي عدد الإصابات، ارتفع منذ آذار/مارس الماضي، إلى 20 ألفا و646، منها 9 آلاف و226 حالة نشطة، وسجل وفاة 102.

المصدر / فلسطين أون لاين