رداً على خصم أموال المقاصة

العبادسة: الاحتلال روَض السلطة ويدفعها لمزيد من الانحدار والتنازل

...

أكد النائب عن كتلة التغيير والإصلاح، في المجلس التشريعي، يحيى العبادسة، أن سياسات الاحتلال بخصم أموال من المقاصة ليست جديدة ودفعت السلطة لمزيد من التنازل، وأن شعبنا الفلسطيني مدرك لواقع السلطة والتي بعودتها للتنسيق مع الاحتلال لا تفرق بين ما هو مبعث العزة والذلة وتشجع الاحتلال على المزيد من الاعتداءات.

وقال العبادسة في تصريح وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه اليوم الاثنين: "السلطة ومنذ قيامها تتنازل عن الأرض وتسكت عن السرقات التي يقوم بها الاحتلال، و يوصلهم من حضيض لحضيض أسفل منه، السلطة بعودتها للتنسيق مع الاحتلال لا تفرق بين ما هو مبعث العزة والذلة وما يحدث اليوم سيشجع الاحتلال على تهويد الضفة ونهب ثرواتها ومزيد من الاعتداءات".

وتابع قائلا: "الاحتلال مطمئن أن السلطة لن يكون لها رد فعل"، مضيفا السلطة منذ قيامها أصبح هدفها الأعلى مصالح العصابة التي تحكم وكيف تحقق امتيازاتها ومصالحهم الخاصة وهؤلاء يقايضون الأوطان بالمصالح".

وأكد العبادسة أن الاحتلال دأب على ترويض السلطة وكل يوم يدفعهم لمزيد من الانهزام وعند حديث السلطة عن الانتصارات يعلمون أن كل يوم ما يحققونه هو الخزي والعار .

وأشار إلى أن الاحتلال سرق الأرض وقتل وجرح الآلاف من أبناء شعبنا، في وقت يستمر تعاون السلطة معه وتعده أمر مقدساً من أجل منع الثورة في وجه الاحتلال وهو ما عبر عنه رئيس السلطة محمود عباس في أكثر من مناسبة.

المصدر / فلسطين أون لاين