الأسير محمد الطردة يدخل عامه الاعتقالي السادس

...
صورة أرشيفية

دخل الأسير محمد شاكر الطردة (25 عاماً)، من سكان مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، عامه السادس على التوالي في سجون الاحتلال الاسرائيلي.

واعتقل "الطردة" في الحادي والعشرين من نوفمبر عام 2015، بعد تنفيذه عملية طعن في منطقة "كريات جات" أدت إلى إصابة 4 مستوطنين بجراح، واستطاع الفرار من المكان بينما لاحقته قوات الاحتلال واستطاعت اعتقاله بعد 5 ساعات.

 بتاريخ 17 ديسمبر2017 أصدرت محكمة "عوفر" العسكرية الإسرائيلية حكماً بالسجن الفعلي لمدة 25 عاما على الأسير محمد الطردة من بلدة تفوح غربي مدينة الخليل، إضافة الى غرامه مالية قدرها 262 ألف شيكل.

وتعتقل سلطات الاحتلال في (23) مركز توقيف وتحقيق وسجن قرابة الـ (5000) أسير فلسطيني؛ بينهم (4) أسيرات و(180) طفلًا، و(9) من نواب المجلس التشريعي، و(27) أسيرًا صحافيًا، و(470) معتقلًا إداريًا، بالإضافة لـ (1000) أسير مريض؛ بينهم حوالي (200) حالة بحاجة إلى تدخل عاجل وتقديم الرعاية اللازمة.​

المصدر / فلسطين أون لاين