نداء عاجل من الكاتب مصطفى الصواف

...
الكاتب مصطفى الصواف

نشر الكاتب الفلسطيني، ووكيل وزارة الثقافة الفلسطينية السابق مصطفى الصواف، نداءً عاجلاً وجهه إلى أهالي قطاع غزة، في ظل ارتفاع الإصابات في وباء كورونا.

وقال الصواف في مقالته التي عنونها بـ"التزموا...التزموا...التزموا" ووصلت فلسطين أون لاين: قبل فوات الأوان ما نراه من الإستهتار واللامبالة من كثيرين في القطاع الحبيب لا يبشر بخير، وإن لم نستدرك الأمر سنقع في ورطة كبيرة، ومن المؤسف أن هناك داخل المجتمع من ينكر وجود الوباء ويتصرف وفق هواه ولايبالي ولايعير كثيرا كل النصائح ويرى فيها أنها مصطنعةومبالغ فيها ، فلو إفترضنا هذا الأمر في قطاع غزة فكيف يرى هذا الشخص ما يجري في الكيان وما يجري بعيدا عنا ففي ايطاليا مثلا سجل ما يزيد عن 600 وفاة  الخميس 12/11/2020 بوباء كورونا  الذي يشكك به، وكل المختصون يؤكدون أن القادم أخطر".

وأضاف: "يا أيها الكرام ما الذي ستخسره عندما تلتزم بالإجراءات الصحية وتلبس الكمامة عند خروجك من بيتك لأي سبب كان وتقضي حاجتك ولا تخالط الأخرين ولا تسلم عليهم ،ما الذي ستخسره لو لم تسلم على الأخرين وتكتفي بالإشارة التي توحي بالسلام والشوق، ما الذي ستخسره لو لم تذهب إلى بيوت العزاء واكتفيت بالاتصال وهو يكفي وسيتفهم الأصدقاء أسباب عدم المجيء والإكتفاء بالاتصال".

وتابع في نداءه العاجل: "يا أخوة يا كرام الإعتزال في هذا الوقت مهم وضروري حتى نساعد الإخوة في وزارة الصحة على السيطرة وإحتواء الوباء فإمكانياتنا ضعيفة وكلكم يعلم ذلك وحتى مناعتنا في مواجهة الوباء ليست كما يجب وجميعكم يعلم الأسباب فلماذا لا نعين أنفسنا ونجنب مجتمعنا ومؤسساتها الإنهيار وعندها سينهار المجتمع".

وشدد على دعوته بضرورة عدم الاستهتار قائلاً: "يا كرام لا تستهتروا وتخالفوا  الصحة والداخلية وتظنون بأنفسكم الذكاء وأنتم دون ما تدرون تلقوا بأنفسكم إلى التهلكة وبسبب ذكائكم الموهوم تدمرون مجتمع يسهل السيطرة عليه من عدونا ".

وتابع: "يا أيها الأحبة كونوا عونا لإخوانكم المسئولين عن صحة الجميع لنلتزم بعض الوقت  ونتبع التعليمات وإن كان البعض يراها قاسية وصعبة ولكنها تكون أسهل من الحجر ومن أجهزة التنفس، راجعوا حساباتكم وإلتزموا بالنصائح تسلموا ويسلم المجتمع وتكونا عونا للجميع فنحن اليوم أحوج ما نكون إلى الإلتزام قبل فوات الأوان عندها لا ينفع الندم ونجد أنفسنا ضعنا وأضعنا غيرنا فلا تستهتروا لأن استهتارك يقتل أحباب".

وختم حديثه بالقول: "أرجو السلامة لكم جميعا ولمجتمعنا وعلينا أن نلتزم ونتبع التعليمات ونأخذ بإجراءات السلامة نسلم جميعا".

المصدر / فلسطين أون لاين