الاتحاد الأوروبي: وفاة عريقات خسارة كبيرة للسلام بالشرق الأوسط

...

اعتبر الاتحاد الأوروبي الثلاثاء وفاة أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، خسارة كبيرة للشعب الفلسطيني والسلام في الشرق الأوسط.

جاء ذلك في رسالة نشرها الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، تعليقا على نبأ وفاة عريقات (65 عاما).

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، وفاة عريقات، كبير المفاوضين الفلسطينيين، متأثرا بإصابته بفيروس "كورونا".

وأعرب بوريل في رسالته عن حزنه إزاء وفاة عريقات، متقدماً بالتعازي لأسرته والشعب الفلسطيني ومنظمة التحرير.

وقال إن وفاته تمثل خسارة كبيرة للشعب الفلسطيني والسلام في الشرق الأوسط.

وأوضح أن عريقات سعى طيلة حياته وراء التطلعات المشروعة للشعب الفلسطيني، ودافع دوماً عن حل الدولتين.

وأضاف بوريل أن عريقات قدّم إسهامات شخصية من أجل تطوير العلاقات بين فلسطين والاتحاد الأوروبي.