الاحتلال يدعي اكتشاف نفق هجومي جنوبي قطاع غزة

...

ادعى جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم، اكتشاف نفق هجومي جديد يمتد من داخل قطاع غزة إلى داخل مناطق الـ48، وفيما لم يتمكن الاحتلال من تحديد الجهة المسؤولة ومتى تم حفره؛ اعتبر أن حركة حماس هي "الجهة المسؤولة الوحيدة" عما يدور في القطاع المحاصر وينطلق منه.

وجاء في بيان صدر عن الناطق باسم جيش الاحتلال أنه "كشفت قوات الجيش اليوم نفقًا هجوميًا اجتاز الأراضي الإسرائيلية انطلاقًا من جنوب قطاع غزة في منطقة خان يونس".

وادعى أنه "تم اكتشاف مسار النفق في إطار الجهود المتواصلة لكشف الأنفاق الإرهابية وإحباطها، ونظرًا للقدرات التكنولوجية التي يوفرها العائق الأمني الاستشعاري على حدود قطاع غزة".

وزعم الاحتلال أن "النفق لم يجتز العائق تحت - أرضي (الذي أقامه الاحتلال في باطن الأرض على طول السياج الأمني الفاصل، شرقي قطاع غزة) ولم يشكل تهديدًا للبلدات في المحيط".

وأضاف أن قواته الهندسية "قامت بأعمال في منطقة السياج الأمني في الأيام الأخيرة في أعقاب مؤشرات وردت في العائق الاستشعاري وكشفت النفق الهجومي".

وكان الجيش الإسرائيلي قد زعم، مساء الإثنين، "تحييد" نفق هجومي لحركة "حماس"، يمتد من وسط قطاع غزة إلى داخل مناطق الـ48، في نبأ سرعان ما حذفته وسائل الإعلام الإسرائيلية، بعدما أوردته على منصاتها الإخبارية.

المصدر / فلسطين أون لاين