بعد صدور حكم الإعدام

عائلة المصري تطالب بسرعة تنفيذ الحكم الصادر بحق "المتورطين بقتل" ابنهم

...
صورة أرشيفية

طالبت عائلة المصري، النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي أحمد بحر، بضرورة الإسراع في تنفيذ حكم الإعدام على المتورطين بجريمة قتل فردٍ من عائلة المصري عام 2016.

وشرح مختار العائلة الذي زار برفقة وفدٍ من عائلته، بحر في مكتبه، صباح اليوم الإثنين، ملابسات وطبيعة الجريمة التي حصلت بحق ابنهم المغدور ومعاناتهم للوصول إلى الجاني في حادثة القتل، مطالباً بسرعة تنفيذ حكم الإعدام الذي صدر فعلاً بحق الجاني لاسيّما وأنه حكماً باتاً وواجب النفاذ.

وحضر لقاء عائلة المصري من بحر، كلاً من: النائب يحيى العبادسة، والنائب هدى نعيم.

بدوره، رحب بحر بوفد العائلة، شاكراً ثباتهم وصبرهم للحصول على حقهم وتنفيذه من خلال القانون، مشدداً على أهمية تطبيق الحكم بالإعدام على الذين صدر بحقهم، بعد استكماله كافة الإاجراءات والمراحل القانونية، لضمان استقرار المجتمع ولتحقيق العدالة.

من جانبه، قال النائب العبادسة:" إن تعامل العائلة مع هذه المصيبة نموذج يقتدى به لكظم الغيظ والالتزام بالقانون، مشيداً بهذه الروح التي تحلت بها العائلة".

وأوضح العبادسة أن موضوع تنفيذ أحكام الإعدام في المجتمع هو محل بحث ونقاش داخل العديد من المؤسسات والجهات الرسمية المختصة، لافتاً إلى أن الجميع يدعو للضغط من أجل تنفيذ هذه الأحكام.

وأكد على أهمية وجود إجماع سياسي وفصائلي ومجتمعي بالاتفاق على تنفيذ أحكام الإعدام بحق الجناة.

وسلم وفد العائلة د. بحر كتاباً بمطالبهم، فيما طمأن النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي العائلة بأن العدالة ستنفذ على الجميع وكل إنسان سيأخذ حقه وفق القانون.

المصدر / فلسطين أون لاين