حصيلة مداهمات واعتقالات شنها الاحتلال بالضفة والقدس

...
صورة أرشيفية

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الإثنين، حملة دهم واعتقالات في الضفة الغربية والقدس المحتلة، وسط ترويع المواطنين، وعمليات تفتيش وتخريب في محتويات منازلهم.

 ففي القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة عناتا، واعتقلت الشاب يوسف محمود الرفاعي، بعد دهم وتفتيش منزله وسط البلدة.

 كما اندلعت مواجهات بين قوات الاحتلال والشبان، إثر اقتحام بلدة العيساوية.

واعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر محمد مرشد الزعاقيق (24 عاما)، أثناء تواجده في بلدة الزعيم شرق القدس، والشاب مجد مطير من بلدة العيزرية ومحمد يحيى مطير من منزله في مخيم قلنديا.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأسير المحرر عبد الهادي عارف حماد، بعد دهم منزله وتفتيشه، والعبث بمحتوياته.

وفي الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال مخيم العروب، واعتقلت كلا من: تامر سامي البدوي، وسليم مازن جوابرة، وقصي وسام البدوي، ومحمد جمال عبد القادر البلاصي، بعد أن داهمت منازلهم وفتشتها.

 كما داهمت قوات الاحتلال عدة منازل في الخليل عرف منها منزل والد الشهيد عامر أبو عيشة.

 ونصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية على مدخلي بلدتي سعير وحلحول، ومدخلي مدينة الخليل الشمالي "جورة بحلص" والجنوبي "الفحص"، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها، ما أعاق الحركة.

وفي رام الله، داهم جنود الاحتلال قرية ديرجرير، وسط إطلاق قنابل الغاز تخللها مواجهات بين الجنود والشبان.

وداهمت قوات الاحتلال منزل الطالب في جامعة بيرزيت يحيى علوي، في قرية دير جرير، وسلّمته بلاغ استدعاء لمراجعة مخابراتها.

وكانت سلطات الاحتلال أفرجت عن الأسير علوي قبل عدة أشهر بعد قضائه 27 شهرا في سجون الاحتلال.

وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الشابين ابراهيم رشاد صوان وحذيفة عبد الناصر غانم بعد اقتحام منزليهما في بلدة اماتين.

 وسبق أن اقتحمت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، محيط حديقة الحيوانات في قلقيلية، وألقت عشرات قنابل الغاز تجاه المنازل.

ويواصل الاحتلال حملات الاعتقال والدهم والتفتيش اليومية، ويتخللها إرهاب السكان وخاصة النساء والأطفال، ويندلع على إثرها مواجهات مع الشبان الفلسطينيين.

ووفق تقرير دوري يصدره المكتب الإعلامي لحركة "حماس" في الضفة الغربية، رصد ارتكاب قوات الاحتلال (1575) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

وبلغ عدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس خلال سبتمبر الماضي (307) اقتحامات، ووصل عدد الحواجز الثابتة والمؤقتة المقامة في مناطق مختلفة من الضفة والقدس (395) حاجزا.

ورصد التقرير (94) مداهمة لمنازل تعود لفلسطينيين، واستشهاد مواطنين اثنين وجرح (66) آخرين بنيران قوات الاحتلال، واعتقال (344) مواطنا، واحتجزت (33) آخرين.

وتعتبر مناطق الخليل والقدس وبيت لحم، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (301، 289، 237) انتهاكا على التوالي.

المصدر / فلسطين أون لاين