السماح بأداء مناسك العمرة بعد انقطاع لـ7 أشهر

...
صورة أرشيفية

بدأت فجر اليوم الأحد، المرحلة الأولى من خطة السلطات السعودية التدريجية، بالسماح أداء مناسك العمرة، بعد إعلانها  إغلاق صحن الطواف أمام المعتمرين، في شهر آذار/مارس الماضي، ضمن الإجراءات الاحترازية التي أقرت لمواجهة انتشار فيروس "كورونا".

وأعلنت وزارة الحج السعودية، منتصف ليلة الأحد، بدء الفوج الأول أداء مناسك العمرة.

وتتيح المرحلة الأولى من الخطة، أداء مناسك العمرة للسعوديين والمقيمين من داخل السعودية، بنسبة 30% (6 آلاف معتمر في اليوم) من الطاقة الاستيعابية، مع مراعاة الإجراءات الاحترازية الصحية

وأعلنت وزارة الحج السعودية في أيلول/ سبتمبر الماضي، خطة تدريجية من 4 مراحل لعودة مناسك العمرة.

وسيسمح خلال المرحلة الثانية من الخطة التي تبدأ في 18 تشرين الأول/أكتوبر الحالي، بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة، بنسبة 75 بالمئة (15 ألف معتمر، و40 ألف مصلٍ في اليوم).

وفي المرحلة الثالثة التي تنطلق مطلع الشهر المقبل، "سيتم السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة وخارجها، بنسبة 100 بالمئة (20 ألف معتمر، و60 ألف مصلٍ في اليوم).

أما المرحلة الرابعة فسيتم السماح خلالها بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة، دون تحديد أعداد، عندما تزول مخاطر جائحة "كورونا".

المصدر / وكالات