"الديمقراطية": لا مبرر لإطلاق البحرية المصرية النار صوب الصيادين الفلسطينيين

...

وصفت الجبهة الديمقراطية حادثة إطلاق قوات البحرية المصرية النار صوب الصيادين الأشقاء الثلاثة من عائلة الزعزوع الباحثين عن لقمة عيشهم، فجر الجمعة، والتي أدت لاستشهاد اثنين منهم وإصابة الثالث واعتقاله، بـ"المؤسفة".

وشددت الجبهة في بيان لها، أنه لا يوجد مبرر لإطلاق قوات البحرية المصرية النار صوب الصيادين الباحثين عن قوت يومهم ولقمة عيشهم، في الوقت الذي يتواصل الحصار الإسرائيلي الخانق على قطاع غزة وملاحقة الاحتلال للصيادين الباحثين عن لقمة عيشهم في عرض بحر القطاع.

ودعت الجبهة الأشقاء المصريين لوضع حد لاستهداف الصيادين الفلسطينيين حرصاً على متانة ودفئ العلاقات الفلسطينية المصرية.

وأكدت الجبهة وهي تتقدم بالعزاء والمواساة لعائلة الزعزوع التي فقدت اثنين من فلذات أكبادها وإصابة آخر، وقوفها وتضامنها الكامل مع العائلة في مصابها الجلل.

 

المصدر / فلسطين أون لاين