بعد عام على احتجازه..

الاحتلال يسلم جثمان شهيدة من عقبة جبر بأريحا

...
جانب من استلام جثمان الشهيدة

سلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، جثمان الشهيدة نايفة محمد كعابنة من مخيم عقبة جبر جنوب مدينة أريحا إلى ذويها، بعد عام على احتجازه.

واستشهدت كعابنة (50 عامًا) بتاريخ 18/9/2019، برصاص الاحتلال أثناء مرورها عبر حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة، بعد زعمه محاولتها تنفيذ عملية طعن.

وكانت قد أطلقت قوات الاحتلال النار على "كعابنة"، وتركتها تنزف لوقت طويل، قبل أن يتم اعتقالها، ثم أعلن فيما بعد عن استشهادها متأثرة بجراحها.

يشار إلى أن أكثر من 253 شهيدا محتجزا في مقابر الأرقام، 55 منها محتجزة في ثلاجات الاحتلال منذ العام 2015.

وكانت قد أعلنت النيابة العامة للاحتلال الإسرائيلي، في مطلع شباط من هذا العام ولأول مرة، عن أسماء 123 شهيدا من المحتجزة جثامينهم، وحددت أماكن دفنهم.

ويطلق مصطلح "مقابر الأرقام" على مدافن بسيطة، كشف عن أربع منها، محاطة بالحجارة بدون شواهد، ومثبت فوق كل قبر لوحة معدنية تحمل رقما وليس اسم الشهيد، ولكل رقم ملف خاص حول الشهيد تحتفظ به الجهة الأمنية للاحتلال.

وكشفت وسائل إعلام عبرية في السنوات الأخيرة عن 4 مقابر؛ إحداها في منطقة عسكرية عند ملتقى الحدود الإسرائيلية السورية اللبنانية، واثنتان بمناطق عسكرية في غور الأردن، والرابعة شمال مدينة طبريا.

وفي أيلول/سبتمبر 2019 أصدرت المحكمة العليا الإسرائيلية قرارا يجيز للقائد العسكري الإسرائيلي احتجاز جثامين الشهداء الفلسطينيين ودفنهم مؤقتا لأغراض استعمالهم كأوراق تفاوض مستقبلية.

المصدر / فلسطين أون لاين