إبعاد شاب مقدسي عن "الأقصى" وتمديد توقيف آخر

...
صورة أرشيفية

أبعدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، شابًا مقدسيًا عن المسجد الأقصى المبارك، وأجلت توقيف شاب آخر من البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة، في تصريحات صحفية، بأن قوات الاحتلال أبعدت الشاب يعقوب الدباغ عن المسجد الأقصى أربعة أشهر، مشيرة إلى أنها اقتحمت منزله بالأمس في القدس القديمة وفتشته، وسلمته قرار الإبعاد.

وأوضح المركز أن محكمة الاحتلال أجلت توقيف الشاب سفيان العجلوني (22 عامًا) لليوم، علمًا بأنه اعتقل ظهر أمس من منزله بالقدس القديمة بعد تفتيشه والبعث بمحتوياته.

وكانت سلطات الاحتلال أبعدت العشرات من المقدسيين والمرابطين وموظفي الأوقاف الإسلامية عن المسجد الأقصى لفترات متفاوتة، بهدف إتاحة المجال للمستوطنين لتنفيذ اقتحاماتهم بالمسجد.

المصدر / فلسطين أون لاين