فايروس كورونا يُصيب 6 لاعبين من باريس سان جريمان

...

أعلن نادي باريس سان جرمان بطل الدوري الفرنسي لكرة القدم الخميس عن "ثلاث إصابات جديدة" بفيروس كورونا في صفوفه، ليرتفع العدد إلى ست حالات في تشكيلته عقب كشفه الأربعاء عن ثلاث حالات مماثلة بينها النجم البرازيلي نيمار.

وأشار النادي في حسابه على تويتر إلى أن "الفحوص الأخيرة لفيروس  سارس-كوف-2 التي أجريت للاعبي باريس سان جرمان تؤكد ثلاث حالات إيجابية جديدة"، ما يزيد الشك حول الإبقاء على مباراته المؤجلة من المرحلة الثانية في الدوري ضد لنس والمقررة في العاشر من سبتمبر/أيلول الحالي.

والحالات الثلاث الأولى كانت لنيمار والأرجنتينيين أنخل دي ماريا ولياندرو باريديس، بعد أن أمضوا إجازتهم على جزيرة إيبيزا الإسبانية.

وأكدت بعدها مصادر طبية مقربة من اللاعبين هويات اللاعبين الثلاثة وطلبت عدم الكشف عن اسمها لأسباب تتعلق بالسرية المهنية بين الطبيب والمريض.

وأفادت صحيفة "ليكيب" الرياضية المتخصصة أن المدافع البرازيلي ماركينيوس، المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي والحارس الكوستاريكي كيلور نافاس، الذين تواجدوا أيضا في إيبيزا، هم الحالات الثلاث الأخرى. كما تواجد الإسباني أندر هيريرا في الجزيرة الواقعة في بحر المتوسط.

وتنص قواعد الدوري على أنه يجب إلغاء الحصص التدريبية للفريق في حال إصابة أربعة اشخاص في صفوفه بالفيروس خلال فترة ثمانية أيام، مع إمكانية تأجيل المباراة.

وسيتم وضع اللاعبين في الحجر المنزلي ولن يتمكنوا من التدريب مع زملائهم لمدة ثمانية أيام.