خلال مهرجان للجهاد الاسلامي مساء اليوم

عزام: المقاومة خيار لارجعة فيه رغم الحصار والضغوط

...
نافذ عزام

أكد نافذ عزام القيادي في الجهاد الاسلامي أن المقاومة لدى شعبنا الفلسطيني "خيار لا رجعة فيه رغم الضغوط".

جاء ذلك في كلمة له خلال احتفال نظمته حركة الجهاد الإسلامي في المحافظة الوسطى لقطاع غزة، اليوم الأربعاء احياء لذكرى العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة عام 2014.

وقال عزام: " إن الاحتفال هو وفاء للشهداء الذين ضحوا من أجل شعبهم ووطنهم" موضحا ان أن الحرب البشعة التي ارتكبها الاحتلال في العام 2014 كان هدفها النيل من عزيمة شعبنا ليستسلم ويتنازل عن حقوقه.

وأضاف عزام: الشعب الفلسطيني على مدار سنوات الصراع أكد أن الملحمة الحقيقية هي الاستمرار بالتصخيات وتقديم نموذج كبير رغم قلة الإمكانيات، واستطاع هذا الشعب أن يصمد ويثبت في وجه المحتل".

وأشار إلى أن جميع الفصائل قدمت نموذجا كبيرا من الإنجازات في الوقت الذي تهيمن فيه أمريكا على العالم، وتهرول الأنظمة للتطبيع مع الاحتلال.

وأثنى عضو المكتب السياسي للجهاد على الإنجاز الأمني الذي حققته سرايا القدس في صراعها مع العدو، في إشارة لما كشفت عنه السرايا مؤخرا بالفلم الوثائقي "بيت العنكبوت"، معتبرا هذا الإنجاز هدية لشهداء البنيان المرصوص في ذكراهم السادسة.

وتابع بالقول: الصورة التي قدمتها سرايا القدس قبل أيام والتي مرغت أنف الاحتلال، إنجاز حقيقي صفع العدو على وجهه وأثبت للعالم أن المقاومة تبدع رغم قلة الإمكانيات".

من جهة ثانية، دعا الشيخ عزام إلى إنهاء الانقسام والاتفاق من أجل فلسطين، مضيفا: نحن أمام فرصة كبيرة لاستعادة الوحدة الوطنيه، فكل من حماس وفتح قدمتا الغالي والنفيس من أجل وطنهم وشعبهم".

وفيما يتعلق بالأسرى في سجون الاحتلال، قال الشيخ عزام: الأسرى في قلوبنا ووجداننا ويجب تفعيل قضيتهم وجعلها على رأس الاولويات وبذل كل الجهود من أجل الإفراج عنهم".