فلسطيني من القدس يُطلق على مولودته اسم "آيا صوفيا"

...
حسن بيّوض ومولودته (الأناضول)

أطلق فلسطيني من مدينة القدس على ابنته المولودة حديثا، اسم "آيا صوفيا"، تيمنا بالمسجد الذي أعادته تركيا مكانا للعبادة، بعد تحويله إلى متحف.

وقال حسن بيّوض، وهو من سكان حي كفر عقب، في شمالي مدينة القدس الشرقية "نبارك للأمة الإسلامية وتركيا والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بفتح مسجد آيا صوفيا".

وأضاف لوكالة الأناضول في منزله بالقدس المحتلة "الحمد لله رب العالمين رزقني بابنتي البكر، أسميتها آيا صوفيا تيمنا باسم الجامع آيا صوفيا، اللهم اجعلها من الصالحين المصلحين، البارين، وحفظة القرآن الكريم".

وتابع بيّوض "فتح آيا صوفيا من جديد، هو بشارة نحو عودة الحرية إلى المسجد الأقصى لأرضنا فلسطين الحرة، وكل المسلمين في أنحاء العالم".

وولدت الطفلة "آيا صوفيا" يوم الحادي عشر من يوليو/تموز الجاري.

ونالت الخطوة الفريدة، استحسانا واسعا عبر شبكات التواصل الاجتماعي في فلسطين.

والجمعة، ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية، قرار مجلس الوزراء الصادر في 24 نوفمبر/تشرين الثاني 1934، بتحويل "آيا صوفيا" من مسجد إلى متحف.

والأحد، أعلن رئيس الشؤون الدينية التركي، علي أرباش، خلال زيارته "آيا صوفيا"، أن الصلوات الخمس ستقام يوميا في المسجد بشكل منتظم، اعتبارا من الجمعة 24 يوليو (تموز الجاري)".

و"آيا صوفيا" هو صرح فني ومعماري فريد، يقع في منطقة "السلطان أحمد" بإسطنبول، واستُخدم لمدة 481 سنة مسجدا، ثم تحول إلى متحف في 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط.

المصدر / الأناضول