إصابات واعتقالات باقتحام الاحتلال العيسوية شرق القدس

...
صورة أرشيفية

اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، مساء السبت، المقدسي سعدي صالح محمود ونجليه أحمد ومحمد من منزلهما في حي محمود الغربي بقرية العيسوية شمال شرق القدس المحتلة.

وذكر عضو لجنة المتابعة بالعيسوية محمد أبو الحمص أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل سعدي محمود بحجة إطلاق مفرقعات خلال احتفاله بنجاح ابنه، وأعتدت على جميع أفراد العائلة والزائرين، بإطلاق قنابل الغاز والأعيرة المطاطية، واعتقلته ونجليه.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بأنه أصيب 8 أفراد جراء اعتداء قوات الاحتلال على المواطنين في قرية العيسوية، من بينها اصابتان بغاز الفلفل بالوجه، واختناق سيدة حامل، و4 إصابات بالأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، وإصابة حروق باليد، عدا عن عشرات الاصابات بالاختناق جراء استنشاق الغاز المدمع.

وأشارت الجمعية إلى أن طواقمها قدمت الاسعافات الأولية لجميع الإصابات ميدانيا.

وأوضح أبو الحمص أن المواجهات لا تزال مستمرة في قرية العيسوية، وتتركز حاليا في حي الشهيد محمد عبيد، يطلق خلال جنود الاحتلال قنابل الغاز والأعيرة المطاطية بكثافة.

ولفت إلى أنه بالرغم من اندلاع المواجهات في القرية، إلا أن سكانها يصرون على الاحتفال بنجاح أبنائهم بالثانوية العامة.

وأضاف أن قوات الاحتلال تلاحق السكان من بيت لآخر لمنعهم من الاحتفال بأبنائهم الناجحين، والجيش والمستعربين يتمركزون في كل المواقع ومداخل القرية.

المصدر / فلسطين أون لاين