القيادي الطويل: الوحدة طريق الانتصار على الاحتلال

...

أشاد القيادي بحركة حماس الشيخ جمال الطويل بالمؤتمر الصحفي المشترك بين حركتي حماس وفتح الذي أعلن وحدة الجهود في مواجهة مساعي الاحتلال الإسرائيلي لضم أجزاء من الضفة الغربية وإعلان السيادة عليها.

وقال القيادي الطويل: لقد رحب شعبنا الفلسطيني العظيم بذلك اللقاء الذي جمع قيادتين مسؤولتين في شعبنا الفلسطيني البطل".

وأضاف أن هذا المؤتمر واللقاء بين حماس وفتح يأتي لكي يرسل رسالة لمختلف الجهات أن هذا الشعب الفلسطيني العظيم لا يمكن أن ينسي قضيته بل انه يتوحد من أجل نصرتها ومن أجل الخلاص من هذا الاحتلال البغيض".

وشدد الطويل على رسالة المؤتمر بأن الجميع في سفينة واحدة، وأنه يمكن أن نختلف على قيادتها لكن لا يمكن أن نسمح لها بالغرق.

وقال القيادي في حركة حماس إن الاحتلال يعلن الحرب الثالثة علينا، ويذكرنا بشنه حرب الـ48 حيث احتل أرضنا وهجر شعبنا ثم شن حرب وعدوان ظالم عام 67 فأكمل احتلال باقي الأرض وشتت الكثير من أبناء شعبنا.

وأضاف "الان يعلن الحرب الثالثة علينا بهذا المستوى من اجل ان يسيطر على المزيد من ارضنا ومن اجل ان يهجرنا من جديد".

وتابع "إن هذه النكبة الجديدة "نكبة 2020" يقف فيها شعبنا الفلسطيني وقد جمد كل خلافاته وأعلن أن لديه أولويات لا يمكن أن يغادرها، فهذا العدو الذي يستهدف أرضنا ومقدساتنا إنما يريد أيضا أن يهجرنا إما عبر افتعاله حروبا وإما من خلال التضييق ثم فتح باب الهجرة إلى خارج الوطن".

وأكد أن ذلك لا يمكن أن يتم طالما اننا نضع أيدينا بأيدي بعضنا البعض ونضع أيدنا جميعا بيد الله عز وجل الذي وعدنا بالنصر والتحرير.

المصدر / فلسطين أون لاين