متطرفون يمينيون يشتبكون مع الشرطة وسط لندن

...
متطرفون يمينيون يشتبكون مع الشرطة وسط لندن

شهد وسط العاصمة البريطانية لندن، اشتباكات بين الشرطة ومتطرفون يمينيون، تجمعوا لـ"حماية تماثيل قادة تاريخيين لبريطانيا"، حسب زعمهم.

وتجمع حوالي 1000 شخص من الجماعات اليمينية البريطانية المتطرفة في الصباح، أمام مبنى البرلمان، وأمام حواجز الشرطة في الطريق المؤدي إلى مبنى رئاسة الوزراء.

وعند محاولتهم دخول إلى محيط مبنى رئاسة الوزراء، منعتهم الشرطة، لتندلع مواجهات بين الطرفين رشق خلالها اليمينيون، الشرطة بزجاجات المياه والعلب الفارغة.

وتأتي هذه الخطوة من المتطرفين، بعد رمي متظاهرين مناهضين للعنصرية بتمثال تاجر الرقيق والسياسي البريطاني المحافظ إدوراد كولستون في النهر، بمدينة بريستون شمال غرب بريطانيا.

كما أخذت الشرطة البريطانية على عاتقها حماية 10 تماثيل بينها تمثال رئيس الوزراء البريطاني السابق ونستون تشرشل، الذي يعرف عنه تفوهه بعبارات عنصرية، بعدما ألحق متظاهرون من مناهضي العنصرية، الأسبوع الماضي أضرارا بتمثال تشرشل.

المصدر / الأناضول