دراسة تنصح بتناول أطعمة محددة والابتعاد عن أخرى لنوم جيد

...
توضيحية (أرشيف)

نشر موقع "فوكس نيوز" دراسة حديثة تشير إلى أن تناول أنواع من الأطعمة يساعد في الحصول على نوم جيد، في حين أن أنواعا أخرى تسبب الحرمان منه.

ويعد عدم الحصول على قسط كاف من النوم، سببا في الشعور بالتعب، وفق دراسات حديثة أجريت على الأمريكيين.

وتشير الدراسة، إلى أن الأطعمة التي تحتوي على الميلاتونين، وهو هرمون ينظم النوم، بينها اللوز، على سبيل المثال، الذي يحتوي على الميلاتونين مع المغنيسيوم، يرتبط بتحسين جودة النوم.

كذلك، يرتبط تناول الديك الرومي منذ فترة طويلة بالنعاس، ويرجع ذلك على الأرجح إلى أنه يحتوي على التربتوفان، وهو حمض أميني يزيد من إنتاج الميلاتونين.

وإلى جانب مستويات عالية من البروتين، قد يكون الديك الرومي خيارا جيدا لتناول العشاء.

ويحتوي شاي البابونج على بعض مضادات الأكسدة التي ترتبط بالمستقبلات في الدماغ، لتعزيز النعاس.

ويوفر الجبن الريفي مزيجا جيدا من البروتينات الخالية من الدهون والأحماض الأمينية، ويمكن أن يساعد في منع انخفاض مستويات السيروتونين في الدماغ، وفقا لمؤسسة "sleep foundation".

كما يعد الموز والأناناس والبرتقال والكرز اللاذع خيارات جيدة لنوم جيد.

وفي حين أن بعض الأطعمة تساعد على النوم، إلا أن البعض الآخر يمكن أن يسبب الحرمان منه.

ويعرف معظم الناس أن شرب الكحول سيء لأنماط النوم وأن الكافيين سيجعل النوم أكثر صعوبة، لكن القائمة لا تنتهي عند هذا الحد. على سبيل المثال، فإن البروكلي (والخضروات الصليبية الأخرى مثل الملفوف. الفجل. القرنبيط، الفلفل الحار الجرجير...) غنية بالألياف، وبالتالي فإن تناول هذه الأنواع من الخضروات قبل النوم قد يجعلك أقل راحة أثناء النوم.

ويمكن للأطعمة التي تسبب حرقة المعدة، مثل الأطعمة الحارة أو الحمضية، أن تؤدي أيضا إلى ليلة نوم مضطرب وحتى الشعور بحرقة في المعدة عند الصباح.

المصدر / وكالات