ارتياح يسود طلبة التوجيهي من مبحثي اللغة الإنجليزية والكيمياء

...
غزة- فاطمة الزهراء العويني

عبر عدد من طلبة الثانوية العامة عن رضاهم وارتياحهم من مستوى امتحان "اللغة الإنجليزية -الورقة الثانية" للفرع الأدبي، و"الكيمياء" للفرع العلمي.

وقال هؤلاء لصحيفة "فلسطين": قطعنا نصف الطريق في امتحانات الثانوية، ولم يتبقَّ إلا القليل عن تحقيق الحلم بالنجاح والتفوق.

وأبدت الطالبة هديل الدحدوح من مدرسة بشير الريس الثانوية للبنات، رضاها عن مستوى امتحان الورقة الثانية للغة الإنجليزية، قائلة: "يحتاج لوقت وتركيز لكنه أسهل من الورقة الأولى، فهو مناسب لكل المستويات الدراسية".

وأشارت الدحدوح إلى أن الورقة الأولى للغة الإنجليزية كانت صعبة سيما "القطعة الخارجية".

وتمنت أن تأتي بقية الامتحانات بمستوى امتحان "أمس"، معتبرة أن الامتحانات حتى الآن صعبة رغم حذف جزء من المنهاج في إطار انعكاسات فيروس كورونا على العملية التعليمية.

ورأت الدحدوح أن حذف جزء من المنهاج حرم طلبة الثانوية من المراجعة في المدرسة والامتحان التجريبي وغيرها من الأمور المساعدة.

وشاركت الطالبة شيماء القيشاوي من ذات المدرسة، سابقتها الرأي، لكون اختبار "اللغة الإنجليزية -الورقة الثانية" أسهل بكثير من الورقة الأولى.

وقالت القيشاوي: "بشكل عام الامتحانات حتى الآن مستواها جيد وأنا متفائلة بتحقيق المعدل الذي أتمناه".

وأضافت: "هكذا نكون قد أنجزنا نصف الامتحانات ولم يتبقَ إلا القليل بعد أن اجتزنا الامتحانات التي تكون صعبة بالعادة كاللغة الإنجليزية".

في حين خالف الطالب أحمد عرفات من مدرسة فلسطين الثانوية للبنين، سابقتيْه الرأي معتبرًا، مطالبا بضرورة مراعاتهم خلال عملية التصحيح.

في المقابل، عبرت الطالبة صابرين الزقزوق من مدرسة بشير الريس، عن رضاها من مستوى امتحان الكيمياء، قائلة: "الامتحان سهل ومن داخل الكتاب الوزاري".

ورغم أن صابرين خضعت للعلاج في المستشفى قبل دخول القاعة لإصابتها بوعكة صحية إلا أنها أكدت "قدمتُ بشكل مرضٍ".

وأضافت: "الامتحانات حتى الآن مستواها جيد ما عدا امتحان الفيزياء الذي كان صعباً ونتمنى أن تكون الامتحانات المتبقية سهلة".

وشاركتها الرأي الطالبة علا حرز من ذات المدرسة بأن امتحان الكيمياء سهل، وجميع الأسئلة من الكتاب الوزاري.

وتابعت: "كل الامتحانات حتى الآن سهلة ما عدا الفيزياء".

ووافقهما الرأي، الطالب عدي العكة بسهولة امتحان الكيمياء وأن جميع الأسئلة من داخل الكتاب الوزاري.

وختم العكة: "كل الامتحانات جاءت مراعية لأوضاعنا ومستوياتنا ما عدا الفيزياء"، متمنيًا على وزارة التربية والتعليم مراعاتهم في عملية التصحيح.