مبادرة "عيلة واحدة" تفتح للموظفين باب ترشيح الأسماء المستفيدة

...
(أرشيف)

أعلنت مبادرة "عيلة واحدة"، اليوم الإثنين، عن فتح الباب أمام الموظفين المتبرعين لترشيح أسماء من الحالات الفقيرة للاستفادة من المبادرة.

وبينت في بيان صحفي وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه، أنه يمكن للموظف ترشيح اسم واحد مع كل عملية تبرع بقيمة ٤٠٠ شيكل، فيما يزداد عدد الأسماء المرشحة من قبل الموظف من خلال مضاعفة المبلغ المتبرع به.

وأشارت إلى أن الأسماء التي سيتم ترشيحها تخضع لشروط ومعايير المبادرة، التي تتضمن أن يكون الاسم المرشح متزوجاً وليس لديه دخل ولا يتقاضى مساعدة الشئون الاجتماعية أو المنحة القطرية، فيما سيتم إخضاع جميع الأسماء المرشحة للبحث الاجتماعي.

وأكدت المبادرة، على أن هذا الإجراء يأتي في ظل الحالة الطارئة والأوضاع الاقتصادية الصعبة التي ازدادت سوءاً لمواجهة فايروس "كورونا"، واستشعاراً بأهمية التضامن والتكاتف بين الموظف ومن حوله من أبناء الشعب الفلسطيني، واستجابة لمطالبات الكثير من الغيورين.

وشكرت موظفي الحكومة في قطاع غزة الذين تبرعوا بأكثر من 3 مليون شيكل من مستحقاتهم خلال الشهرين الماضيين.

ودعت باقي الموظفين لاستثمار هذه الفرصة بالتبرع من مستحقاتهم المتراكمة كسبا للأجر والثواب في الظروف الراهنة، مشيرة إلا أنه يمكن لهم التبرع لمرة واحدة أو بمبلغ ثابت لعدة أشهر عبر رابط التسجيل الموحد.

وشكرت المبادرة، الحكومة التي تجاوبت مع المبادرة رغم شح الأموال، والمتمثلة بـ وزارات: المالية، والاتصالات، والتنمية الاجتماعية، لجهودهم في انجاح المبادرة.

المصدر / فلسطين أون لاين