تدابير "كورونا" تحول أثينا إلى "مدينة أشباح"

...
تدابير "كورونا" تحول أثينا إلى "مدينة أشباح" (الأناضول)

تحولت العاصمة اليونانية أثينا إلى ما يشبه "مدينة أشباح"، بسبب التدابير المتخذة ضد تفشي فيروس كورونا.

وبلغ عدد وفيات كورونا في أثينا، 28 شخصا والإصابات 966 حالة.

وكانت المعالم التاريخية في المدينة تستقطب الكثير من السياح المحليين والأجانب، إلا أنها أصبحت كالمدينة المهجورة، بعد اتخاذ التدابير ضد كورونا.

والاثنين الماضي فرضت السلطات اليونانية حظر التجول في عموم البلاد، حيث لا يسمح للسكان بالخروج إلا لأماكن محدودة مثل الماركت والصيدلية والمشفى، في إطار جهود الحد من تفشي وباء  كورونا .

وتراقب الشرطة تطبيق حظر التجول، وتفرض غرامة قدرها 150 يوروعلى المخالفين للحظر، و5 آلاف يورو على الوافدين من الخارج ممن ينتهكون الخضوع للحجر الصحي لمدة 14 يوما.

وحتى عصر السبت، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم 614 ألفا، تُوفي منهم أكثر من 28 ألفا، في حين تعافى من المرض ما يزيد عن 137 ألفا.

المصدر / الأناضول