المطران حنا: العمال الفلسطينيون في (الداخل) يتلقون "معاملة وحشية"

...
المطران حنا .. (أرشيف)

أعرب رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس المطران عطا الله حنا، اليوم السبت، عن قلقه إزاء ظروف العمال الفلسطينيين داخل الأراضي المحتلة عام 1948 في ظل تفشي فيروس "كورونا"، مؤكداً على أنهم يتلقون معاملة "وحشية".

وقال حنا في تصريح صحفي، وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه: "إن الأماكن التي يعمل فيها العمال باتت حاضنة لفيروس كورونا، ومع ذلك يتم التعامل مع العمال الفلسطينيين بطريقة بعيدة عن القيم الأخلاقية والإنسانية النبيلة".

وبين أن العمال الفلسطينيين في الأراضي المحتلة عام 1948، يمرون بأوضاع عصيبة، لكي يوفروا لقمة عيش لأبنائهم ولأسرهم، مما اضطرهم إلى أن يباتوا في الورش والمزارع والعراء، وهو ما قابله الاحتلال "بتصرف غير إنساني تجاه بعض الحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس"، على حد وصفه.

وأشار المطران حنا، إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يُلقي العمال المشكوك بإصابتهم على الحواجز العسكرية الإسرائيلية "بطريقة وحشية"، مستدركاً:" إذا ما كان لابد للحصول على لقمة العيش فلتكن بكرامة وليس بهذا النحو من الإهانة".

ودعا حنا العمال الفلسطينيين لأن يكونوا على قدر كبير من الوعي لكي لا يكونوا سببًا في نقل العدوى إلى أسرهم وبلدهم.

المصدر / فلسطين أون لاين